دعوني و شأني - مقال كلاود
 إدعم المنصة
makalcloud
تسجيل الدخول

دعوني و شأني

فاطمة الزهراء البمكلاوي

  نشر في 23 يوليوز 2023  وآخر تعديل بتاريخ 23 يوليوز 2023 .

كل إنسان له كيانه ذاته أفكاره معتقداته و تصرفاته الخاصة ، إن أردنا أن نتعايش مع الآخر يجب أن نقبله كما يكون ، و أن لا نتعدى الحدود معه ، و كل ما قلته الآن لا أحد ينطبق عليه ، الآخرين يريدونني أن أشبههم أن أتغير لما يحبون و أصبح نسخة مستنسخة عنهم ، لا يفهمونني و لا يريدون أن يفهموني ، أنا لي ذات لا أحملها أكثر من طاقتها ، و قلب لا يتحمل الأذى ، أقوم بما يريحني دون أن أفكر في ذاك الآخر الذي يحاول أن يفكر في ، و ليس هذا فقط أن يغير مبادئي، أن يرغمني على ما يريد ، أن أكون دميته المطيعة و أن يتدخل في شؤوني الخاصة ، و لم يتوقف عند هذا بل تمادى ليتدخل في شؤون غيري عن طريقي أنا ، إنه الجنون برم عينه يا سادة .

     الرجال في حديثهم لا يهتمون بالتفاصيل يهتمون لما يقال فقط ، النساء جلهم فضوليات ، إن أخبرت رجلا كمثال: لقد خرجت لأستنشق القليل من الهواء ، لأجابك قائلا : جيد . أما حين تجيبك امرأة : إلى أين ذهبت لاستنشاق الهواء ؟ ثم سرعان ما تتكاثر أسئلتها التي تهدف بها لتشبيع الجانب الفضولي لها ،كمع من ذهبت ؟ هل تناولت شيئا خارجا ؟ ماذا تناولت؟ كيف المكان هناك ؟ و غيرها من الأسئلة التي تسئم الإنسان و تجعله يضجر من الحديث ، من الجلوس مع صاحب هذا الحديث ، من نفسه لأنه أعطاه وقتا ، من الوقت الذي جمعهما و من العالم بأسره .

      كنت أشتكي منك يا عزلة الآن أبحث عنك بكل ما أوتيت من قوة ، أهرب من الآخرين و يلاحقونني ، لا يفهمون أني تعبت منهم و من مسايرتي لهم ، وصلت للحد الذي لم أعد أستحمل فيه نفسي فكيف سأستحمل غيري ، أتركوني و شأني في حالي إن أردتكم دققت بابكم ، سألت عنكم ، اتصلت بكم و لكن حين أستريح حين أشتاق حين أرغب بذلك، أما عن دون ذلك، فأنا أريد أن أختلي بنفسي فأجدها بعد ما ضاعت وسط الآخرين ، أريد أن أشتري مجرة أتوه فيها إلى أن ألقى ذاتي أجدد حياتي ، مبادئي و معتقداتي ، أن لا يكون لأحد دخل في قراراتي ، أريد أن أصرخ حتى أسمع آهاتي ، أفعل ما أشاء و لا أبالي ، أشم ريح راحة بالي ، التي حينها ربما ستلقاني .


  • 1

  • "البمكلاوي"
    ليس لي مؤنس في الحياة سوى قلمي ، به أستطيع التعبير عن ألمي ، لمعرفتي جيدا يكفي دخولك لعالمي.
   نشر في 23 يوليوز 2023  وآخر تعديل بتاريخ 23 يوليوز 2023 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا