قنديل التفاؤل - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

قنديل التفاؤل

التفاؤل

  نشر في 14 يوليوز 2017  وآخر تعديل بتاريخ 09 غشت 2017 .

في ظل شرودك عن الواقع..

تتفاجأ بدقات الساعة...

إنه المنبه يصطرخ...

استيقظ من سُباتكِ...

كفاكَ توهان في غياهب الاستسلام و اليأس...

آن الأوان لتتحرك و تعيش واقعَ حياةٍ ركبت معكَ سفينة الإصرار...

تكتشف حينها أنك قضيتَ وقتاً لا بأس به و أنت مُنفصلٌ عن نور التفاؤل؛ و كأنكَ كنت في غيبوبة الهروب من مواجهة مطبات الأيام...

في هذه اللحظة،،،

تقف عند نقطة الانطلاق... لتقرر إما درب اليأس و إما درب الأمل...

تتساءل ماذا أفعل؟

هل أعود أدراجي؟ و أسكن قوقعة الاستسلام! أم أستقلُّ قطار الإرادة؟ مُصطحباً معي خارطة أحلامي و طموحاتي!

تتذكر قول الله { إنه لا ييأس من روح الله إلا القوم الكافرون}... و تقف إجلالاً أمام آية آخرى { و لا تقنطوا من رحمة الله }؛

لحظتها ترى قنديل التفاؤلِ يُنير دربك ليمحو من ذاكرتك كل كلمةِ يأس أظلمتْ عقلك لحظاتٍ.

و كأن إرادتك أيقظت عقلك و قلبك بإصرارك على الحياة... لتتحمل مسئولية ركوب قطار الإرادة... تقرر الوقوف عند كل محطة بآمالك و أحلامك... و ترسم على خارطتك ما يُوائم ذلك الدرب الذي قررته، تُحقق بعضها و تخفق في بعضها الآخر...

تلتقي عند كل محطة بأُناسٍ يتركُ بعضهم أثر الحب و العطاء، و بعضهم أثر الصداقة و الوفاة، و آخرون لا يحفرون في روحك إلا آلام الغدر، تحزن منهم قليلاً و تتعلم من درسهم القاسي أن للناس معادنٌ أخلاقية عليك الحذر من رصاص أنانية بعضها... و تستمر في دربك دون خوفٍ من انهزام أحلامك... فثقتك بمن منحك الصبر صارت مشكاةً تحديٍ لما قد يعترض قطارك...



   نشر في 14 يوليوز 2017  وآخر تعديل بتاريخ 09 غشت 2017 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا