رسالة إنتحار - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

رسالة إنتحار

محاولة لشهيقٍ آخير

  نشر في 15 شتنبر 2019 .

” هذه الخُطة ياء، لم ينفع مع هذه الحياة الحياة سبعٌ و عشرون خطة “

من المؤسف أن تكون المواساة بعد فوات الآوان؛ لن يكون لها معنًى حينها ولكنه جهد المقل الذي حاول أن يُقنع أحدهم بجمال الحياة ووجهها الأجمل الذي ما زال - هو ذاته - يبحث عنه :

في هذه الحياة يا عزيزي لا تحسب، بل إحتسب؛كم خُطة أعددتها ولم تنجح وكم فكرة أعددتها ولم تخرج كما أردت، لا تحسب كل ذلك؛ إحتسب وغير طريقة تفكيرك وتنفيذك وإنطلق إلى عالمك الذي تريد....

ربما هناك آلاف الخطط التي لم تجربها وجميعها توصلك إلى حيث تريد بإختلاف الوقت المستغرق في كل واحدة ...!! أو ربما هناك عشرات الآلاف من الخطط التي تصل بك إلى هدفك بيد أنه هناك ثمانية وعشرون خطة فقط لا توصلك وهي التي سلكت أنت؛ كيف سيكون رائك.. ؟

هذا الكون ملئ بالتناقضات والعجائب والأفكار والأمنيات الرائعة، ليتنا نتعلم من دروس الماضي لنمضي قدماً في الحياة التي نحلم بها...

سبعٌ وعشرون خُطة ليست رقماً يستحق أن يهدر المرء بعده عمراً بأكمله، ليس خسارة مقارنةً أن يفقد أحدنا بعده حياته، فلتكن إذن مئات المحاولات والتجارب والخطط، لا بأس إن فشلنا فيها جميعاً فحتماً وراء كل تجربةٍ نفشل فيها آلاف الدروس التي نتعلمها ونُعَلِمها في المستقبل، لا علينا إن لم ننجح بعد الخطة المائة فحتماً سنضئ بعد التجربة الألف كما فعل أديسون في سبيل إنارة هذا العالم بمصباحه حاول للمرة الألف وأصبح بعدها من الذين خُلٍّدوا في التاريخ...

في الحياة ما يستحق كل هاتيك المعاناة والألم والإرهاق؛ فإن كانت خططتك السبع وعشرون في شأنٍ تظنه عظيماً فجرب المزيد فهذا يستحق أن تجرب فيه بلا عدد ولا نهاية ..و إن لم يكن شئ ذو قيمة فلا يضرنك ما خسرت من خطط فما زال لديك الوقت لتنجز المزيد...قبل هذه الخطة التي تكتب عنها...

دعني أترك لك تحدياً جديداً في سبيل الوصول لغاياتك التي لا يعلمها أحد سواك، جرب أن تكافئ نفسك بعد كل إنجازٍ تقوم به تظن أنه يستحق؛ ستشعر بالإنجاز و الإمتنان لنفسك وراء كل تجربة خلف هذا، وحاول لأجل هذا التحدي أن تختار الأهداف العظيمة التي تستحق المعاناة حتى تكون الإنجازات أكبر والمكافآت أروع... ودعنا لأجل ذلك نخطط ( بلا ترقيم) لعلنا نبلغ هدفنا دون تخطي الخطة الثانية؛ فنحن نملك الروح التي تتحدى والعزيمة والصبر.

ماذا تعرف عن بقية العالم؟ هناك من يعاني أكثر منك وهناك من يعيش كأنه في جنات النعيم وأنت بين هذين تكتب رسالتك اليائسة إلى نفسك.. لماذا أخبرك بذلك؟

لأنك ليس الأسوأ في العالم وبالتالي ليست في حوجة لتقدم على هذه الخُطوة التي لا راحة ولا إنجاز من بعدها، وليس الأفضل الذي جرب كل المتع حتى يبحث عن مُتع ما بعد الحياة. إذاً هناك الكثير الذي ينتظرك لتخوضه ولتجربه بنفسك بعد أن ترمي خلفك هذه الورقة الكئيبة و تصبح كمن آخذ شهيقاً للمرة الأخيرة وعاد يجدف ضد التيار حتى وصل..

هناك الكثير الذي ينتظرك خلف دقائق الساعات القادمة ووراء روزنامة التقويم ...إنهض الآن هيا بنا...

ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ

يُقال أن هذه رسالة إنتحار...فنحن نحاول أن نواسي قبل فوات الآوان وبعده ...


  • 3

   نشر في 15 شتنبر 2019 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا