رحلتى مع الصداقة - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

رحلتى مع الصداقة

  نشر في 04 ماي 2018 .

للصداقة معانى كثيرة قد تختلف من شخص لأخر, قد تٌحقر قيمتها أحيانا بإطلاقها على جميع من تعرف أو أن تشمل أحدهم ضمن أصدقائك .. فالأصدقاء شىء والمعارف وزملاء الدراسة أو العمل شىء آخر. هذا مصدر الكثير من الصدمات التى قد تصيب الكثيرين ونتيجتها أنهم لوثوا قدسية الصداقة بإطلاقها على أشخاص لا يستحقونها, وأنا هنا لا أتحدث عن قوانين الصداقة فليس لها قوانين ولكنى أتحدث عن معايرى الشخصية للصداقة.


الأصدقاء كثرتهم لن تفيدك إذا لم تجدهم عونا لك وقت الحاجة

قد يختلط على البعض منطلقا من مبدأ أن شبكة العلاقات قوة وهى كذالك ولكن قد ينطلق أحدهم ويقولب من يقابل فى خانة الأصدقاء ويجدهم كثرة لكنهم غثاء قد لا ينفعونه وقت الحاجة, قدر الله لى أن أعش خمسة وعشرون عاماً.. خلالهم شبكة أصدقائى المقروبون لا يتجاوزن ستة أشخاص, قلوب قد تآلفت وقدر الله لها أن تتحاب فيه, قد تفرقنا مشاغل الدنيا بين الحين والآخر لظروف متفرقة بين سفر أحدهم للعمل أو الجواز والإرتباط وتغَيُر الأوليات لكن تبقى المحبة والوصال ممدود.

تحتاج كل علاقة لبذل مجهود من الطرفين من خلال استثمارهم فيها من وقت وسؤال بين الحين والأخر, التفهم الغير مشروط لظروف صديقك والتماس العذر هو ما يبقى الوصل وليست تلك العلاقات السطحية التى قد يبدئها أحدهم بتوبيخ لقلة اتصالك وسؤالك عنه, قد يكون قلة سؤالك لظروف ما من عمل, أو فقط تغير مزاج منعك من التواصل مع الحياة والأشخاص!


الأصدقاء يظهرون وقت الشدة

ثلاث سنوات وأربع أشهر مرت على حادث صحى استدعى دخولى المستشفى لمدة شهرين, أول من رأيت فى اليوم التالى من الزائرين مع أهلى, كانوا أصدقائى, اطمئنوا عليا وظل أحدهم يعودونى خلال الشهران أكثر من ستة مرات ويصادف أنه من أقربهم لقلبى, كنت أرى القلق والاضطراب والخوف على صحتى فى عيونهم , بعد أن خرجت كنت أحتاجهم جوارى وقد كانوا نعم الأصدقاء, أطلب منهم أن نجتمع ويلبون الطلب متجاهلين ما قد يشغلهم فقط مراعاة لظروفى الصحية ويظلون معى نتسامر ونتحدث . قد كانت تلك التجربة المفرزة الحقيقية التى أخرجت المعدن الحقيقى لدائرة أصدقائى وحمدا لله أنهم كانوا على ما قد توقعته منهم.


بين كرم وشهامة تتجلى أسمى معانى الصداقة
عندما أنظر لصديقى هذا.. أرى البشاشة فى وجهه, أدخل بيته فيكون أكرم ما قد تقابل, الدعم والود والسؤال سمة لا تفارق علاقتنا سويا, أطلب منه أن نخرج سويا لممارسة هواية ما, يخرج فقط ليكون داعما وملبيا لرغبة ألحت على صديق له جالسا يشاهده ويدعمه والابتسامه تتلألأ فى وجهه,  حقيقة أحتار من كثرة المواقف وتعددها والتى لو أفردت مقالا كافيا لن اُحصيها. احتجت لشىء ما أخبرته به وقد كرهت أن أفعله بنفسى ففعله متطوعا عنى وقضاه لى بصدر رحب, لخصوصية العلاقة لا أسرد تفاصيل المواقف والتى توضح سمو  تلك العلاقة و نقاء روح هذا الشخص الذى سأفخر ما حييت بصداقته.

الاهتمام والدعم وقود كل علاقة صداقة قوية
أخر موقف أتذكره لصديقى هذا أننى منذ أيام قليلة كتبت منشور على الفيس بوك قد يوحى أننى أمر بمزاج سىء, بعد ثلاث دقائق رن هاتفى ووجدت صديقى يكلمنى ليطمئن علىَ ولم يحدثنى عن المنشور ولكنى موقن أنه قد رأه فأراد أن يطمأن أنى على ما يرام, تحدث معى ما يقارب الساعة وقد أبهجنى حديثة فهو كعادته, سندُ ورجل تجده فى الوقت الذى قد تظن أن الجميع قد ألهتم الدنيا وهذه هى سنة الحياة .أتذكر كوب الكاكو الذى كان يعده لى بالمدينة الجامعية والتى كانت شرارة بداية علاقة صداقتنا وأراد الله لقلوبنا أن تتألف ويجمعها الود والسؤال على بعضنا البعض بين الحين والأخر, أتذكر وقت أدائه للخدمة العسكرية ويطلب رؤيتى ويخرج لمهمة ونتقابل ويُقسم أن يدفع الحساب لى ويعزمنى على مشروب الفخفخينا بمحل عصائر رائع. فقط أحبه وأحبه الحديث معه وأدعو الله أن يديم المودة والحب.


لسنا ملائكة!
من أهم الاعتقادات التى يجب أن تترسخ فى أذهاننا جميعا أننا لسنا ملائكة وأن أى علاقة تواجه تحديات والتى يظهر فيها معدن من تصادق, أسيكون فاجرا فى خصامه أم متسامحا حين تطلب منه أن يلتمس لك عذر . أؤمن بشدة أنه لا يوجد اعتذار بين الأحبة والأصدقاء, قد ممرت بالكثير مع أصدقاء لى ولسنا نحتاج للكثير من الكلام فيوجد من التفهم ما يكفى ويبقى الود سائدا. قد تحتم عليك الصداقة أن تقتحم مساحة صديقك لمحاولة اخراجه مما قد يمر به مساندا وداعما له وقد يُقال أشياء من جراء ما قد يمر به الا أنك يجب أن تكون متفهما أن ما يقول ليس ما يبطن انما هى مرارة التجربة التى داهمته وغيرته قليلا.


قدسية الصداقة

يحتوى ديننا الحنيف على أهمية اختيار الصحبة, نحتاج جميعا لصحبة طيبة تهون علينا وتربط على قلوبنا وتؤنسنا, كانت صحبة الصديق وتصديقه لرسولنا الكريم خير مثال على الصحبة . كما ورد فى الحديث الشريف عن الجليس الصالح والجليس السوء كحامل المسك ونافخ الكير, فهكذا يجب أن يكون أصدقائك .. داعمين محبين مُرغبين ومشجعين على الطاعات. من أروع ما قرأت فى حديث فيما معناه أن صديق يكون فى الجنة وصديق له فى النار فيطلب الصديق من ربنا عز وجل صحبة صاحبه فى الجنة فيخرجه الله من النار اكراما لصديقه, فنعم بها من صحبة.



لا تُتخيل الحياة بدون أصدقاء, فاحرص على الحفاظ عليهم متى وجدت العلاقة التى تجد نفسك فيها مرتاحا, غير مُنتهك ولا مستنزف من عتاب كثير وأشياء تثقل عاتقك وقد يمر أوقات تحتاج فيها للصمود وتحمل أصدقائك وهذا لا ينافى ما أقول فخير الأمور الوسط, يجب أن تكون العلاقة متكافئة الأطراف يحاول الطرفان مد الود بالسؤال واللقاء والدعم والتفهم لظروف بعضهم البعض. الصداقة علاقة لا يستطيع الزواج ولا أى علاقة أخرى أن تغنيك عنها فبدونها ستجد شىء ينقصك, ستجد أنك تنقصك الحياة.



  • أحمد عيد ناصف
    عاشق للقرأة والكتابة والأعمال التطوعية, أهتم بالتقنية,ريادة الأعمال وتكنولوجيا المعلومات, اُحب مساعدة الأخرين واشتركت بالعديد من الأعمال التطوعية مثل فريق سفراء جوجل, انجاز مصر, IEEE و كنت قائد لجنة التنظيم بفريق ليدرز.
   نشر في 04 ماي 2018 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا