لا تصدر أحكاماً - مقال كلاود
 إدعم المنصة
makalcloud
تسجيل الدخول

لا تصدر أحكاماً

لست أنا

  نشر في 02 ديسمبر 2022 .

الحياة بكل يوم ترفعنا درجة لأعلى ودرجة لأسفل تأخذنا امواجها ولا نعرف في أي بر سوف نرسوا.

تثقل اجسادنا بالانانية تارة وتكون في خف الريشة تارة.

لا يوجد شر مطلق ولا خير مطلق نحن نتقلب في بزوغ الشمس كل يوم.

عندما تظهر الشيبة عليك ويخشن جلدك، وتلين عظامك، أنت ايضا من الداخل ستتبدل ربما تكون أكثر عطفاً وحناناً وأكثر حكمة، أو يصغر مخك كالاطفال. سترجع إلى ذكرياتك وتعرف الصواب من الخطأ، ولكن بعد فوات الاوآن، ستحاول أن تعوض هذا في لمسة رقيقة تضعها على وجه طفل صغير أو قبلة تضعها على جبين ابنتك، أو كوب من الشاي تحتسيه مع ابنك البالغ. سيكون هذا الشخص الغيور طيب القلب. وتلك السيدة المسكينة سترفض أن تكمل بقية حياتها في صراع.

هذا الصبي المتعجرف الغليظ سيكبر، ويصبح من أكثر الأشخاص تبسماً.

أنا الطفلة الشقية ذات الطاقة المشتعلة التي لم يهدأ لها بال. الآن، أصبحت أكثر هدوء بل أصبح الهدوء هو رفيقي الآخر.

هذا الصوت العالي لم اعد استطيع تحمله اكاد أن اجن لو سمعته بضع من الدقائق أنا اكتب وأنا لست أنا قبل بضعة اعوام. كم يسعدني أننا في تغير دائم ولسنا في نفس الدوامة.

هذة الراقصة التي نظرت لها نظرة احتقار أصبحت أكثر تقرباً لله منك وهذا الفنان ملك جيله قضى باقي ايام حياته وحيداً بغرفة معدمة لم يقدر حتى على دفع ثمن ايجارها قبل أن يرحل.

لا تصدر الاحكام على أحد. إن هذة الفتاة المتعجرفة المغرورة هي من الداخل هشة، و تخشى الناس، تتخذ من قناعها ملجأ.

وهكذا أغلب البشر، ليسوا ما يرسموا امامنا حتى إن رسموه هم في دائرة التغير اليومية، لذلك لا تصدر الأحكام على اشخاص لمجرد بضعة صفات أو تصرفات يمكن أن تختفي فجاءة ويحل محلها أخرى.  



  • خديجة قناوي
    خديجة قناوي، تخرجت من كلية الادآب، كاتبة قصص وروائية.
   نشر في 02 ديسمبر 2022 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا