ذكري الثلاثيــن من يـــونيو وما قبلـــها ....بقلمي: إيمـــان فايد - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

ذكري الثلاثيــن من يـــونيو وما قبلـــها ....بقلمي: إيمـــان فايد

  نشر في 30 يونيو 2019 .

وأنت تقلب بريموت كنترول تلفازك ..في فضائيات العالم المحيط ..اذ بمشاهد الثوار تتوارد اليك .. مشاهد الثورة والثوار ...لم تذكرنا بأكثر من الحزن المختلط بالدم دائما ..

أحب وطني البعيد عن مشاعر الحزن والخالي من قطرات الدم ..

كل قطرات الدم المهدورة علي أرصفة الشوارع والميادين تؤلمنا جميعا ..

و كل السنوات الثماني الماضية لم تبعث بي سوي الألم المختلط بالأمل ..

في يناير 2011...كم كانت فترات عصيبة في أوقات عصيبة علي الأقل بي .. أذكر نفسي وقتها في الثانوي العام ..حين كانت الشوارع كلها فوضي عارمة.. والدماء رخيصة سلسة ..والأيام كلها بلون الأسود وببرودة الشتاء الذي لا أحبه ...

كنت حينها في عقدي الثاني.. وفي سنواتي الضئيلة تلك ولأول مرة في حياتي لم شعر أمان وطني..رغم الأهل ورغم الوطن...

وذلك العام تحديدا كوني فقدت أحبة لدي..بدا لي العام مظلما وكأنه عام الفقد..

..

وفي يونيو 2012 .. لم يكن لي صوت انتخابي وقتها ..ولكني كنت أرقب نجاح أحدهم ضد الاخوان ..ولسبب غير متوقع فاز الضد ..في عام قد يكون من أسوأ الأعوام التي مرت بي وقتها ..كان عام هو الآخر مظلما برائحة الدم ..والبلطجة والفوضي والفرقة...

ولم تفهم مايجري سوي أن تعالت الأصوات الخرساء دائما ...واذ نرقب أمانا قريبا.. ولم يكن الأمر مرضيا..من نظام لم يحقق سوي خرابا وتدخل مزريا في شئون مصـــــــــــر .... فتعالت الأصوات الغاضبة أن يجب لمصـــــــــر أن تعود.. ..

عهدنا السيسي وزيرا للدفاع وقتها ..إذ كان يدبر الموقف جيدا ويرقب أصوات المصريين الغاضبة.. وفي الثلاثين من يونيو 2013 ولأول مرة نري أغلب الأصوات تتفق علي شئ واحد ..حين امتلأت الشوارع والميادين بالمصريين ..و تناقلت مشاهد عبر الانترنت والتليفزيون ولأول مرة في التاريخ..

وفي مهلة قدرها اليومين وفي يوم الثالث من يوليو من العام نفسه.. انتهي عهد الاخوان المظلم ..تلك النقطة السوداء التي جلبت لمصر الكثير من النزف الذي ندفع ثمنه إلي وقتنا هذا..

انتهي النزف غالبا في الشوارع والميادين إلي الصحاري القيظ ..حيث الرمال المتعطشة دائما..هي نفسها ذات الدماء بنفس الرائحة ..بنفس فصائلها ..لازالت مصرية خالصة ولازال العدو يرقب دماؤنا بأيادينا...

وأفخر بكوني مصريا.. وإن لم أقدم بعد ما يكفي لبلادي ..ولكني كنت شاهدا علي فترة عصيبة مرت بها بلادي وكنت جزء منها ..فاستطيع أن أروي فيما بعد لأولادي كيف كانت مصر.. وكيف أنها صمدت ..

وأن قصص التاريخ لم تكذب حين وصفتها بمقبرة الغزاة .. وأن كتاب التاريخ لن يطوي ضفتيه بعد عن مصر..ولأجيال بعيدة هنالك روايات اخري بأقلامنا ورواياتنا ورواياتهم فيما بعد ...لذا فإن التاريخ سيكتب لمصــــــــر دائما العطاء أكثر من الأخذ...ما دامت مصــــــــــر..

الذكريات تبعث بنا الحزن أحيانا ..ولكنها قد تبلغنا الأمل والسلام كلما نذكرها..

كل تلك السنوات لن تزيدنا إلا تمسكا وإيمانا بكل لحظات الأمان ...ذاك يذكرني دائما بمقولة الراحل جــــــــلال عـــــــامر ..ونصيحة أخ لمواطن ألاتقف مع ميليشا ضد وطنك حتي لو كان الوطن مجرد رصيـــف ننام عليه ليلا.......

ولايهم أبدا أن نفني نحن ..ولتبقي كل لحظات الأمان ...ولتبقي مصـــــــــــــر ....

بقلمي: إيمـــان فايد

الأحد : 30 يـــونيـــو 2019

الفرقة السادسة ..طب بشري طنطا



  • Eman Fayed
    5Th Year Medical Student..Faculty Of Medicine ..Tanta University..Egypt writtting..reading❤️❤️ Article Writter..veto gate..
   نشر في 30 يونيو 2019 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا