شيرين أبو عاقلة - مقال كلاود
 إدعم المنصة
makalcloud
تسجيل الدخول

شيرين أبو عاقلة

هيام فؤاد ضمرة

  نشر في 12 ماي 2022 .

شيرين ابو عاقلة

**************

هيام فؤاد ضمرة

**************

المرأة الوطنية الجلود والإعلامية المثقفة العنود، يسقطها رصاص العدو الغادر شهيدة الواجب، فيُسجيها الموت مضرجة بالدماء فوق تراب الوطن الذي عشقته ونافحت بالكلمة الصادقة الأمينة عن ثراه ، فشيرين أبو عاقلة أيقونة من أيقونات فلسطين، وعروس الأرض الطهور، ستزفها الأفئدة كما زفت كل شهيد وشهيدة، سترفعها فوق الأكتاف مكللة بإكليل من الورود وأغصان الزيتون

مراسلة الجزيرة شيرين أبو عاقلة هي ليست أول شهداء الواجب ولن تكون آخرهم، فموكب الشهداء سيظل سائراً سادراً ما دامت الأرض تدنسها أقدام الأنجاس وما زالت فلول الخنازير يعيثون فيها فسادا وإفساداً ويهدرون دماءً زكية، ويفنون أرواحا كريمة لأبطال سطروا صفحات التاريخ من نور ونار، ورفعوا هامة العرب دون منة أو إجبار، فما هابوا الموت ولا أرواحهم مانعتهم عن واجب النضال خوفا من الاحتضار، فالشهادة مرتبة العلياء في جنان الصالحين الأخيار، فسلاما سلاما أيها الراحلين عن وطنا خضتم لأجله بالغالي والنفيس، ورحم الله الشهيدة ورحم الله جميع شهداءنا الأبرار، فحسن استقبالهم عند رب كريم رحيم جبار.

وما زال تراب الوطن يستصرخ أبناءه وبناته ليشدوا سواعد الالتحام في هبة الانتقام، فيا جنين يا أرض الشرفاء أسمعينا نداء التكبير وأطلقي صيحة تهز أركان الأرض ليعرف القاصي والداني أننا لا ننكص أعلامنا، ولا نسكت عن حق هو لنا، ولا نطأطئ الرؤوس لمن يُعادينا ويُعادي ديننا ونبينا سيدنا وسيدهم وسيد الأنبياء.

قريبا جدا يا ابنة الأرض المحتلة سوف نقتلع العدو البغيض القاتل المجرم الجبان، سنقتلعه كما الشوك السام من أرض القداسة الطهور، وسوف نحمل أكاليل الزهور إلى قبرك وقبر كل شهيد أسقطته يد الغدر صريعا معفرا بدمائه الطاهرة، ليس أكاليل الموت بل أكاليل النصر وطهارة الأرض التي تحن لحرية أهلها ونصرتهم بتحرير كامل أرض فلسطين، وتطهيرها من رجس وجود أحفاد القرود.

نحن أمة اعتنقت الإنسانية في دين الإسلام، رفعت قدر الإنسان وساوت بين جانبي الميزان بين كل منتمي للأرض والإنسان، نحن أعوان الرحمة والخلق القويم ومن أسماهم رب العالمين بالمسلمين المسالمين لغيرهم في وحدة الإنسانية، ومواقعنا مواقع الأمان لكل مسالم يسلم برحمة الله،

نحن الذين افترشنا الأرض بالعدل والمساواة والتقبل لكل مختلف عنا ما دام لا يضمر الشر لنا ولديننا ولنبينا في وعي ثابت لا يتغير، فعدالة الله وسعت كل البشر في ميزان الإنسانية، بيده الرحمة يهبها لمن يشاء ويمنعها عمن يشاء، فذلك يدخل في ميزان حسابه هو وهو الذي يعلم خائنة الأعين ما تضمره الصدور ومشاعر القلوب، فكم من أهل دين آخر كانوا في داخل قلوبهم مسلمين، وكم من مسلمين في داخل قلوبهم لا يحملون ذرة من إيمان، فمن ذا في قدرته ويقينه يستطيع أن يوزع الرحمة بمزاجه الخاص على مستحقيها عند الله.

فاحذروا ألسنة الخبثاء الذين يثيرون الفتنة وينشرون فكر الفرقة ويفرقون أخوة الوطن والمواطنة مدعين فهم الدين بغير حقيقته وغير إنسانيته، فيتقولون قول الشيطان في توزيع رحمة الله على عباده الأكفاء، وقد أدخل الله الجنة امرأة يهودية مومس، لكنها رحمت حيوانا وقف العطش منه على بعد مساحة ضيقة من الموت، فأدخلها الله جنات النعيم دونما حساب، فما بالنا في رحمة الإنسان للإنسان.

ومن ذا يسمح لنفسه أن يمنع الرحمة على من يستحقون الرحمة، البعض من الناس للأسف الشديد يعيش بخلط مأزوم في فكره وثقافته المحدودة، ويفتي بما لا يفهم من الدين بشيء فيما هو لا يتخذ من أخلاق المسلمين ومن من واجبات الوطن والمواطنة الأدنى عملا، ويقعد متخاذلا عن الواجب يلقي بأقوال لا يفقه موقعها ولا أثرها، وينصب نفسه إلهاً ومقيِّماً على من يحق عليه الرحمة ومن لا يحق، فاحذروا هؤلاء المثيرون للفتنة ولشق الصفوف.

أعجب لفئة جاهلة ببغاوية الفكر تكرر وراء المدعين والجاهلين ممن يُنصِّبون أنفسهم ناطقين بلسان ملك الرحمة، فيقرروا على من يستحق دعاء الرحمة، وصنعوا من أنفسهم أربابا وكأن مفاتيح الرحمة في جيوبهم، بتدخلهم الصارخ في شأن من شؤون الله عز وجلّ لا ينازعه عليه أحد من خلقه، فكيف لمخلوق أن يتجرأ على الله في رحمته التي وسعت كل شيء، فإياكم ومثيروا الفتنة وبذر الشقاق بين أبناء الوطن الواحد بادعاء العلم واستخدام شواهد مشبوهة وأحاديث مدسوسة، فلا تسمحوا لمن يأججون الكراهيات بين أبناء الوطن تحميلا على اختلاف الدين، ولا تخشوا بالحق لوم لائم، فالمواطنة حق لكل مواطن مهما اختلفت ديانته طالما يؤدي حق وواجب مواطنته ووطنيته على أكمل وجه.

رحم الله فارسة الإعلام شهيدة الواجب والوطن والمواطنة عروسة الوطن في قائمة النساء الشهيدات في فلسطين شيرين أبو عاقلة، وشجاعتها في مواجهة العدو الصهيوني يفتقر إليها كل مُنَظّر بعيد.. جعلها الله في حضرة الشهداء في عليين.


  • 2

  • hiyam damra
    عضو هيئة إدارية في عدد من المنظمات المحلية والدولية
   نشر في 12 ماي 2022 .

التعليقات

Dallash منذ 7 شهر
خاتمة شيرين ابو عاقلة ، هي خاتمة مشرفة ، ولا شك أنها صاحبة مسيرة متألقة وفارسة للحقيقة...خاتمة فاضحة لجرائم محتل لا يبالي بحياة الآخرين...احسنت أستاذة هيام وبورك المداد ..
2

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا