قائمة الدماء - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

قائمة الدماء

تركت جثتها في غرفة النوم مُحاطة بدماءها الخبيثة وتهيأت للذهاب إلى العمل..

  نشر في 02 نونبر 2017  وآخر تعديل بتاريخ 08 نونبر 2017 .


أنا أعمل موظف في أحد البنوك في وسط المدينة واليوم هو أخر أيامي في هذا البنك. .ركبت سيارتي السوداء التي أعشقها، وألقيت برأسي على كرسي القيادة..

تذكرت صوتها وصراخها المزعج وهي تتوسل إلي أن أتركها ، لقد تأخرتي يا عزيزتي في توسلاتك وانتهى دورك في هذه الحياة ..لا تحزني لموتك فقد منحتك شرف أن تكوني الأولى على قائمتي..فأنت تستحقين هذا الترتيب

وصلت بسيارتي أمام البنك، وأخرجت ورقة الاستقالة من حقيبتي الجلدية السوداء

ولجت إلى البنك قاصداً مكتب المدير، متجاهلاً تحية زملائي وابتساماتهم المصطنعة الباهتة، طرقت باب مديري السمين الوقح، الذي يعامل كل الموظفين باستعلاء وتكبر، رجل يبلغ الستين من عمره ولم ينتهي بعد عن ملاطفة نساء البنك ومراقبة أجسادهن

طرقت باب مكتبه، فجاءني الإذن بالدخول إليه، ألقيت عليه التحية ووضعت أمامه الإستقالة، نظر إلى الورقة في صمت ثم أخذ يحدق في عيني وأخرج القلم من جيب قميصه، ومضى على الاستقالة بالموافقة، أستاذنت وخرجت من مكتبه على الفور 

وأنا أتنفس الصعداء فهذا المكتب من أكثر الأماكن كرهاً في قلبي ..

خرجت من باب البنك متوجهاً إلى السيارة، ليستوقفني متسول عجوز يطلب المال باستعطاف ، نظرت إليه باشمئزاز وأزحته بعيداً عن باب السيارة، إستقليت سيارتي متوجهاً إلى شقتي بالمعادي كم أكره هذا الطريق الذي أمر به يومياً من البنك إلى المنزل، زحام وأشخاص حمقى يمرون مسرعين من أمام السيارات ، لطالما تمنيت أن أدهس أحدهم وأهرب سريعاً، أخرجت قائمتي من الحقيبة ، شطبت إسمها من أعلى القائمة، لقد إنتهيت منك أخيراً يا سمر والآن جاء دوره ، شعرت أثناء قتلك بشعور لذيذ شعور لم تمنحني إياه المخدرات و الكحول ، كانت لحظة رائعة وأنا أرى الدماء تنفجر من رأسك، رأسك الغبي الذي يحتوي على كم كبير من الأفكار المريضة والمقرفة، لم يتبقى الآن سوى اخفاء جسدك في أحد الأماكن البعيدة المهجورة، تباً لكِ ترهقينني حتى بعد التخلص منكِ ، توقفت بسيارتي أمام العمارة التي أسكن فيها، وقبل أن أخرج من السيارة أخرجت صورته من حقيبتي أتأمل وجهه..سأفتقدك يا صديقي....

يُتبع



  • 2

   نشر في 02 نونبر 2017  وآخر تعديل بتاريخ 08 نونبر 2017 .

التعليقات

creator writer منذ 3 سنة
لطالما تمنيت أن أدهس أحدهم وأهرب سريعاً - :) - يعجبني هذا الأسلوب كثيرا، حيث يبوح الكاتب بما في عقله من أفكار جنونية دون أن يشعر بالإرتباك أو الخوف من نظرة المجتمع له .
رائع . لو كان ما تكتبه فلما سينمائيا سيصبح أكثر روعة .
0
إسلام الشاعر
صدقت احسن حاجة ان الكاتب ميخافش من التعبير عما بداخله..سلمت
سرد من الطراز الفاخر المأساوي في انتظار البقية من قائمة الدماء
1
إسلام الشاعر
شكرا لكلماتك الراقية أتمنى القادم يعجبك
نقد رائع أستاذة بسمة سلمت يداك
0
كوثر منذ 3 سنة
من ناحية الأسلوب ، اسلوبك رائع وإنسيابي ، تمكنت من وصف المشاهد ببراعة وكأنه ماثل امامنا ...
بالنسبة لمضمون القصة ؛ فهي قصة مخيفة ! مليئة بالحقد والكراهية ! ،
دام قلمك ``
3

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا