ما الّذي غيّر حياتي تغييرًا جذريًّا؟ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

ما الّذي غيّر حياتي تغييرًا جذريًّا؟

  نشر في 26 أبريل 2020 .

لقد بدأت معاناتي مع اضطرابات الأكل منذ نحو خمس سنوات، كنت في البداية نحيفةً بشكلٍ بالغٍ، ومن ثمّ أصبت بمرض النّهم واكتسبت وزنًا كبيرًا في فترةٍ قصيرةٍ، وعلى أثر ذلك بتُّ أعاني من مشاكلَ مختلفةٍ في جسدي، كآلام المفاصل، التّعب العامّ، الأرق، مشاكل في الهضم وحتّى الاكتئاب، لقد سيطرت اضطرابات الأكل بشكلٍ كلّيٍّ على حياتي.

في السنة المنصرمة بدأت الاطّلاع على مجال الغذاء الصّحّيّ، فقرأت كمًّا هائلًا من المقالات والكتب، وفي النهاية، صبّت خلاصة قراءاتي في مسلكٍ يفضي إلى أنّ النّظام النباتي هو الحلّ الأمثل، وبالفعل، بدأت بالتّغييرات البسيطة والّتي شكّلت في النّهاية النّظام الحياتيّ الّذي أتّبعه اليوم، النّظام النّباتيّ الصّرف أو ما يسمّى بالخضريّة.

طفقت التّغييرات الصّحّيّة والنّفسيّة بالظّهور منذ الشّهر الأوّل، حيث سرت الطّاقة في جسدي كما لم أتوقّع، بدأت مواعيد نومي بالثّبات، تحسّن جهازي الهضميّ بشكلٍ ملحوظٍ، خفّت آلام المفاصل بشكلٍ كبيرٍ حتّى أنّني بتُّ قادرةً على ممارسة الرّياضة دون أن أضطرّ على ملازمة السّرير لأسبوعٍ بعدها، تحسّنت حالتي النّفسيّة والمزاجيّة، والأهمّ من كلّ ما ذكرت، أمسيت قادرةً على الأكل بحرّيّةٍ تامّةٍ، دون أن يلازمني الشّعور القاتل بالذّنب.

قرّرت أن أشارك خلاصة قراءاتي مع النّاس أجمعين حتّى تصل الفائدة لأكبر عددٍ من النّاس، وأسّست حسابًا في الانستجرام أرجو منكم إلقاء نظرةٍ عليه وضغط زرّ المتابعة والإعجاب بما نشرت حتّى الآن، ومن يدري، ربّما تتغير حياة شخصٍ ما في لحظة!

اسم الحساب لمن يرغب: spread_veganism_



   نشر في 26 أبريل 2020 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا