من العبودية الى الفصل العرقي - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

من العبودية الى الفصل العرقي

بعد أن نعيد النظر في ما يحدث في هذا العالم المعاصر و ما يزعم |أنه يعاش من تطور و حداثة ووعي هل حقا إستعاد السود حقهم في العيش جتبا الى جنب مع العرق الأبيض أم أن كل شيئ حبر على زرق ؟؟؟؟؟؟؟

  نشر في 18 يونيو 2020 .

                                             من العبودية إلى الفصل العرقي

يتم تعريف الفصل العنصري في المعاجم على أنه التقسيم بين الناس على اختلاف أعراقهم وأديانهم وأجناسهم ومعاملتهم معاملة مختلفة عن غيرهم. الفصل العرقي من أكثر الأنواع المنشرة في العالم خاصة في أمريكا. على مر التاريخ كان السود يعاملون هناك بطريقة جد مختلفة عن الجنس الأبيض.

بدأت العنصرية في الحظة التي وصلت فيها أول مجموعة للعبيد الأفارقة في المستوطنة الأمريكية الشمالية (جايمس تاون، فرجينيا) 1916. لمساعدة في جمع المحاصيل المربحة كالتبغ. و لأن العبيد أصبحوا حلقة مهمة في النظام الاقتصادي في ذلك الوقت. أصبح منزل (بورجيسيس) رمزاً جديداً للعبودية في عام 1705، وأول جمعية تشريعية تجمع بين التشريعات القائمة في القرون السابقة مع إضافة مبدأ أن” العرق الأبيض هو المتفوق والمهيمن ضد العرق الأسود". في النهاية قدر عدد العبيد الأفارقة المحضرين في القرن الثامن عشر بما يزيد عن سبعة ملايين.

من العبودية الى الفصل العرقي. في الحقيقة ما عاشه السود حتى اليوم هو انتقالهم من العيش كعبيد الى أفراد أحرار بدون أية حقوق قانونية محققة وتحت سطوة وجشع العرق الأبيض. من خلال فروقات يومية بسيطة وواضحة جلية مثل: الفصل في المدارس والمستشفيات والأكل في المطاعم ودير السينما والمراحيض العمومية وركوب الحافلات واستئجار بيت او غرفة في الفنادق.

اليوم بينما بعض السود رجال أعمال وصحفيون وزراء وحتى رؤساء هناك منهم آخرون مازالوا يعانون من العنف والظلم. مازالوا في المحاكم يحاولون استرجاع حقوقهم المسلوبة أو تبرأت أنفسهم من جرائم لم يقترفوها لا يزالون ينادونهم بألقاب عنصرية ومنحازة مثل: زنجي، ملون، عبد، متوحش، بدائي.. الخ. بالرغم من القوانين الموضوعة والتي تضمن حقوق العرق الأسود والتي تقول إن أول مبدأ في معاملة الآخرين هو إنسانيتهم وليس عرقهم أو لونهم لا يزال هناك أشخاص ينظرون للسود نظرة اشمئزاز وازدراء.

ملخص القول إنه وبعد قرون من العيش في الظل ونصف قرن من خطاب مارتن لوثر كينغ- لدي حلمI have a Dream -لا تزال ظروف المعيشة صعبة على سود في أمريكا. وللإنهاء هذه المعضلة العويصة لا بد من رفع صوتهم اومساندتهم من قبل العالم كله لأنها قضية إنسانية بدرجة الأولى.



   نشر في 18 يونيو 2020 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا