{ وَأَعرِضْ عَنِ الْجَاهِلِين } - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

{ وَأَعرِضْ عَنِ الْجَاهِلِين }

  نشر في 05 نونبر 2019 .

بدأت باستخدام برنامج "تويتر" في عام: ٢٠١٢

ورأيت في ذلك العام وللمرة الأولى في حياتي!!

كيف أن الناس يتباغضون، ويتناحرون، ويجرح بعضهم بعضًا.. فقط بسبب: الإختلاف!!

اختلافات بالمعتقدات، والقناعات، والآراء..

كانت تتسبب بكل تلك النزاعات!!

.

.

كانت حماقتهم تؤذيني..

تؤذيني إلى الحد الذي جعلني أهرب خوفًا من أن يظهر اختلافي، وأتعرض للهجوم والإزدراء من هؤلاء الحمقى!!

أعترف بأني لم أكُن قوِيًّا للتعامُل مع تلك الحماقات حينها..

وإلى جانب هذا :

كانت تؤذيني فكرة أن كوكبنا مليء بهؤلاء الحمقى..

.

.

وبعد هذا بسنوات عديدة..

اكتشفت أن المشكلة بي أنا!!

إذ كان ينقصني أن أعلم بأن "الحياة هكذا"..

.

.

الحياة مستمرة بهذا النسق..

يذهب حمقى..

ليأتي حمقى غيرهم يمارسوا نفس أفعالهم..

هلك قوم لوط،

وأتى بعدهم ملايين يمارسون نفس قباحة فعلهم..

هلك فرعون،

وأتى بعده الكثير من الفراعنة يظلمون الناس ويقتلونهم ويسلبون كرامتهم..

الحياة هي هي لا تتغير..

الذي يتغير: الأشخاص فقط..

والحمقى الذين يؤذون الناس بسبب الإختلاف فقط:

سيَذهبون..

إما أنهم سيتوقفون عن هذا لأن حالهم انصلح..

أو سيتوقفون عن هذا لأن حياتهم انتهت..

المهم أنهم سيذهبون..

ولكن سيأتي غيرهم بكل تأكيد..

.

.

ويبقى التوجيه الإلهي الذي يحفظ أنفُسنا نحن الأنقياء من الأذى:

{ وَأَعرِضْ عَنِ الْجَاهِلِين }

لنتصالح مع وجودهم في الحياة..

ونتقبله..

ونُمارس حياتنا ونحن معرضون عنهم..

ونرتقي بأنفسنا رغم وجودهم..

.

.

أختم بنصيحة أخيرة :

تركيزك على الحمقى لا يوقف حماقتهم!!

بقَدر ما يوقفك أنت عن ممارسة الحياة..


  • 3

  • صالح الطويّان
    مُدَرِّب وكاتِب | ‏‏‏الحَيَاة الطَّيِّبَة، هِي مَا أُرِيدهَا لِنَفْسِي، ولِلْعَالَمِين ..⚘
   نشر في 05 نونبر 2019 .

التعليقات

Ahmed Mahmoud منذ 5 يوم
"تركيزك على الحمقى لا يوقف حماقتهم!!

بقَدر ما يوقفك أنت عن ممارسة الحياة.."

بارك الله فيك
1
صالح الطويّان
إلهي يسعدك يا أحمد يا جميل..
سعيد فيك والله..
Ahmed Mahmoud
و سعيد بك أنا يا أخ صالح.

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا