النمط المعاصر لعمليّة التعلّم | عباس عقيل - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

النمط المعاصر لعمليّة التعلّم | عباس عقيل

.

  نشر في 29 مارس 2020 .

بدايتًا .. من المهم جدًا أن نُعرف التعلّم الذاتيّ (عصامية التعلمّ) للوصول إلى فهم أعمق.

يُعرف التعلّم الذاتي بتعريفات عديدة ومتنوعة بتنوع المدارس والتوجهات ، وطبقًا لتنوع رؤى والأطر الفكرية للباحثين ، وبالرغم من ذلكَ إلا أنّ هذهِ التعريفات بتنوعها وتباينها لا تخرج عن الأطار الشامل للمفهوم المركزي للتعلّم الذاتي بمعناه المحيط ، حيث يُعرف على أنّ تنظيم المادة التعليمية بأسلوب يسمح لكل تلميذ أن يحقق التقدم الذي يتناسب إمكاناته ورغباته الشخصية وتوفير الإرشاد التربوي ومساعدة التلاميذ بما يناسب أحتياجاتهم الخاصة .. وكذلكَ يُعرف عن أنّ النشاط الواعي للفرد والذي يستمد حركته ووجهته من الأنبعاث الداخلي والإقناع الذاتي بهدف تغيير شخصيته نحو مستويات أفضل .. وكذلكَ يُعرف على أنّ الأسلوب الذي يمر بهِ المتعلم على المواقف التعليمية المتنوعة بدافع من ذاته وتبعًا لميوله ، ليكتسب المعلومات والمهارات والأتجاهات مما يؤدي إلى انتقال محور الأهتمام من المعلم إلى المتعلم ، وذلكَ لأن المتعلم هو الذي يقرر متى وأين يبدأ ومتى ينتهي وأي الوسائل والبدائل يختار ومن ثم يُصبح مسئولاً عن تعلمه وعن النتائج والقرارات التي يتخذها.

وظهر التعلّم الذاتيّ لأسباب عديدة ومتنوعة منها بناء مجتمع قائم على العلوم والمعارف بمواكبة تغييرات ومجريات العالم من الأنفجار المعرفي بالمجالات العلمية التي تحدث بنمط مستمر والأبتعاد عن الأساليب التقليدية المألوفه وأيضًا مساعدة الفرد في حل المشكلات المهنية والشخصية التي يواجهها بمنط فردي والتغيير المستمر في السلوكيات الخاصة بالمتعلّم والعمل على تزايد ثقته بذاته، والتطوير لمهارة التحمل للمسؤولية له، وكذلكَ يحصل المتعلم على مهارات ومعرفة بالطرق السلسة والسهلة فضلاً عن تخفيض تكاليفها المادية.

وينبغي توفير مجموعة مهارات هامة وضرورية للتعلّم الذاتيّ لأكتساب المعارف والمهارات المتعلقة بتقييم المتعلّم لذاته، وأخرى التي تناسب مجتمعات المعرفة المتعلقة بالقدرة الخاصة بالفرد على الأنتقاد والتحليلات والاكتشافات والتأويل .. والإقبال على العملية التعليمية مدى الحياة .. وهناكَ بعض المهارات الضرورية للمتعلّم وهي: المهارة الخاصة بالأستعداد للعمليّة التعليمية وقابليته لها، ولذلكَ فإن دوافع التعلم لدى الفرد مهمة جدًا وأيضًا مهارة الأستغلال للظروف المتوافرة ببيئة الفرد بالنمط الجيد للإسهام في تحقيق مبتغاه وأيضًا مهارة قبول الإنتقادات والرأي الآخر وإدارة الوقت والاتصال والتفاوض ومواجهة الضغوط وغيرها.

مصادر التعلّم الذاتيّ: توجد العديد من المصادر الخاصة بالتعلّم الذاتيّ التي تساعد المتعلّم في تطوير ذاته .. ومن هذهِ المصادر هي: قراءة الكتب والأبحاث والمنشورات وزيارة المكتبات العامة والحضور الدائم للمحاضرات والندوات والمؤتمرات ومتابعة الأنشطة الثقافية بنمط عام وكذلكَ متابعة الوسائل الإعلامية المتعددة وبرامج التعلّيم وأيضًا الدخول على المواقع الإلكترونية المهتمة بالتعلّم وبرامج التعلّيم على الجهاز الشخصي وغيرها من المصادر المتعددة ، لكن هذهِ المصادر المتعارف عليها وبإمكانكَ البحث عن مصادر أفضل بالنسبة لكَ حسب الظروف المحيطة بكَ.

خطوات وطرق التعلّم الذاتيّ:

‎1- تعلّم مبرمج: وذلكَ بوضع البرنامج المتسلسل والمنظّم والمتجزّأ للفرد المتعلّم مع مراعاة القدرات الخاصة به لإنجاز هذا البرنامج ومن خصائص هذه الطريقة بمراعاتها لجميع الفروق الفردية للمتعلمين وسرعتهم في أنجاز البرنامج.

‎2- التعلّم إلكترونيًا وتكنولوجيًا: يتم الإستعانة بالشبكة العنكبوتية (الإنترنت) لنجاح الحصول على المعارف الكثيرة بجميع أنواعها سواءً كانت مكتوبّة أو صوتيّة أو بصريّة.

‎3- التعلّم بالأكتشاف والأستقصاء: يجب على المتعلّم بهذهِ الطريقة أن يتساءل ويبحث ويقر.

‎4- التعلّم ميدانيًا: بزيارة الآثار والمتاحف والحدائق والغابات وللمؤسسات المختلفة او حتى وهو جالس في المنزل ويتأمل ويوثق المعلومات لديه بنمط واقعي.

- عباس عقيل (٢٩ آذار ٢٠٢٠). 



   نشر في 29 مارس 2020 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !




مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا