الجحش والحمار مثل رمزي لواقعنا الديني + فيديو - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الجحش والحمار مثل رمزي لواقعنا الديني + فيديو

  نشر في 15 شتنبر 2015 .

يظهر في الفيديو جحش يدلل كما تدلل حيوانات الزينة على عكس طبيعة الأشياء، إلا أنه حين يبلغ ويصير حمارا ستجري عليه سنة الله فيستحق اللسع على القفا وتحميله بأثقل الحمولات على رؤوس الأشهاد.

ذكرني هذا الفيديو بعلماء السلفية ودعاتهم إذ لاقوا تدليعًا كبيرًا منذ ظهورهم على عكس السنن الربانية القاضية بخذلان أمثالهم من الجهال لكن شاء الله أن لا يجري سننه كاملة فيهم ليمهلهم علّهم يعقلون فيهتدون فيستحقون العلو الدنيوي عن جدارة ويسعد بهم المسلمون، لكنهم لم يزدادوا بمرور الوقت إلا حمقًا وسفلاً حتى بدت عليهم الآن علامات البلوغ (الاستحمار) تبدو جلية في أعين كثيرين ممن انخدعوا فيهم حين كانوا جحاشًا، ونحن الآن نرى هبّة واسعة من المسلمين (شعوبًا وحكومات) في العالم كله تعاملهم معاملة الحمير من اللسع على القفا وخلافه، والقادم أدهى وأمر، وفي كل ذلك بشريات ربانية وبدايات تشير إلى قرب جريان سنن الله مجراها كاملة بعد أن توقفت (جزيئًا) بإذنه لفترات طويلة، لتسعد البشرية كلها بإذن الله.

وطبعا الكلام يطال كل أهل الدعوة إلى الله في عصرنا من المؤدلجين الحزبيين، لكن السلفيين يستحقون التخصيص لأنهم يدعون أستاذية العالم في العلم الشرعي! العلم الذي لا يتفوق فيه غير أذكاء خلق الله!!! (ابتسامة)

شاهد الفيديو من هنا

http://elmorsykhalid.blogspot.com.eg...blog-post.html



   نشر في 15 شتنبر 2015 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا