إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

هاشم عبدالله الزبن

أنا واحد من مليارات العابرين، وجودي أثر أتركه ورائي، وأنا أتقدمُ رُغمًا عني نحو فنائي الحتميّ/القسريّ. سؤالي الأعظم: لماذا؟

  • منمكان ما