هل كتب روبوت هذه المقالة ؟ كيف يؤثر الذكاء الاصطناعى على الصحافة ؟ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

هل كتب روبوت هذه المقالة ؟ كيف يؤثر الذكاء الاصطناعى على الصحافة ؟

نيكول مارتين – فوربس – ترجمة / محمد احمد حسن

  نشر في 22 أكتوبر 2019 .

هل تعرف أن من كتب هذه المقالة هو حقا إنسان و ليس روبوتا ؟ بعض المطبوعات الرئيسية تقتنى أدوات تعلم آلي خاصة بالمحتوى ( التعلم الألي فرع من فروع الذكاء الاصطناعي يقوم بتصميم وتطوير خوارزميات وتقنيات تسمح للحواسيب بامتلاك خاصية "التعلم" ) . و لذلك نتساءل عما الذي يعنيه الذكاء الاصطناعي بالنسبة لمستقبل الصحفيين ؟

وفقا لمات كارلسون مؤلف كتاب (( المراسل الالى )) فإن الذكاء الاصطناعي في مجال الصحافة يعنى أن تقوم اللوغاريتمات ( الخوارزميات ) بتحويل البيانات إلى نص إخباري سردي في وقت قياسي .

بعض هذه البيانات أصبحت قصصا إخبارية تركز على الاقتصاد منذ أن تمت معالجة البيانات و تهيئتها . و ينبغي علينا ألا نشعر بالمفاجأة حينما نعلم أن مؤسسة بلومبرج الإخبارية كانت من أوائل المؤسسات التي تأقلمت مع المحتوى المصاغ بشكل ألى . حيث أنتج البرنامج الخاص بالمؤسسة ألاف المقالات التي قامت بتحويل التقارير المالية إلى قصص إخبارية مثلما يفعل المراسل المتخصص بالمال و الأعمال .

مجلة فوربس أيضا تستخدم أداة ذكاء اصطناعي تدعى (( بيرتى )) لكي تساعد على إمداد المراسلين الصحفيين بالمسودات الأولية و القوالب اللازمة للقصص الإخبارية .

جريدة الواشنطن بوست كذلك لديها روبرت مبرمج على كتابة التقارير يدعى هليوجراف . و في عامه الأول أنتج الروبوت تقريبا نحو 850 مقالا و جعل المؤسسة تحصل على جائزة (( لتفوقها في استخدام الروبوتات )) نظرا لجهوده في تغطية انتخابات 2016 . و مع ذلك فإن المؤسسة تستخدم هذا النظام ليس من اجل الاستغناء عن الصحفيين و إنما من اجل مساعدتهم و جعل وظائفهم أسهل و أسرع . و يستطيع ( هليوجراف ) ان يستكشف اتجاهات عالم المال و الأعمال و أن يحلل البيانات من اجل تنبيه المحررين و تقديم هذه البيانات لهم على هيئة مستخلصات من اجل كتابة التقارير الصحفية . و ذلك مثل جريدة لوس انجلوس تايمز التي تستخدم الذكاء الاصطناعي في صياغة تقارير صحفية عن الزلازل استنادا على بيانات مأخوذة عن المسح الجيولوجي الامريكى و أيضا في اقتفاء آثار كل جريمة قتل تم ارتكابها في مدينة لوس انجلوس . حيث أن الموقع الذي تم إنشاؤه بواسطة أداة تدعى ( تقرير جرائم القتل ) يستخدم روبوتا صحفيا لديه القدرة على أن يقوم بتضمين أطنان من البيانات في تقاريره من نوعية : نوع الضحية و العرق الذي تنتمي الضحية له و سبب الوفاة و الضابط المحقق في القضية و جيران الضحية و تاريخ الوفاة .

و مثل الكثيرين في الصناعات التي بدأت تتجه نحو الذكاء الاصطناعي أصبح الصحفيون يتساءلون حول ما إذا كان الذكاء الاصطناعي يمثل تهديدا لوظائفهم . و مع ذلك فإن وسائل الإعلام التي تستخدم الذكاء الاصطناعي تقول أن الذكاء الاصطناعي يعد طريقة لمساعدة الصحفيين على انجاز عمل ذات قيمة عالية بدلا من الاستغناء عنهم و أنه لن يتم إلغاء وظائف لصالح هذه الروبوتات سواء الآن أو في المستقبل المنظور .

فيلانا باترسون المحررة المساعدة لشئون المال و الأعمال في وكالة الاسوشيتدبرس صرحت بما يلي (( أنا لا أتوقع أن يكون الصحفي الماهر مرتابا من هذا الأمر . واحدة من الأشياء التي نريد حقيقة أن يكون الصحفيون قادرين عليها حينما تخرج أخبار بخصوص أرباح مالية ألا يكونوا مضطرين للتركيز على الأرقام الأولية ))

و مع ذلك فإن الصحفيين قلقون من أن المحتوى المنتج بواسطة الروبوتات سوف يضعف الثقة فيما تكتبه وسائل الإعلام الموثوقة من خلال عدم إنتاج محتوى عالي الجودة . المديرون في هذه الوسائل الإعلامية يقولون ان هذه ليست القضية و لكن الأجدر بالاهتمام هو الارتقاء بالجودة من خلال منح المراسلين الصحفيين القدرة على التركيز على الكيف أكثر من الكم . و تقدر وكالة الاسوشيتدبرس أن الذكاء الاصطناعي سوف يساعد على توفير 20% من وقت المراسلين الصحفيين الذي يقضونه في تغطية أرباح الشركات و سيستطيع الارتقاء بمستوى الدقة . و هذا سيمنح الصحفيين مزيدا من الوقت للتركيز على المحتوى و سرد القصة فيما وراء الخبر بدلا من قضاء الوقت في التدقيق و البحث . و إجمالا فإن الذكاء الاصطناعي يستطيع أن يفيد الصحافة .

(( مهنة الصحافة هي مهنة إبداعية ، إنها مهنة فضول ، إنها مهنة سرد القصة ، إنها مهنة التنقيب في المعلومات و مساءلة الحكومات ، إنها مهنة تفكير نقدي ، إنها مهنة رأى ، و هذه هي الأمور التي نريد أن يخرج فيها الصحفيون طاقاتهم )) هكذا صرحت ليزا جيبس مديرة الشراكة الإخبارية في الاسوشيتدبرس .

( تنويه : هذا المقال تمت كتابته بأيد بشرية )

رابط المقال الاصلى 

https://www.forbes.com/sites/nicolemartin1/2019/02/08/did-a-robot-write-this-how-ai-is-impacting-journalism/


  • 2

   نشر في 22 أكتوبر 2019 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا