كلمات طه حسين - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

كلمات طه حسين

  نشر في 17 ماي 2022 .

سبحان من أعطاه البصيرة ... كتاب "كلمات" للدكتور طه حسين وهو عبارة عن مجموعة مقالات نشرها طه حسين بصحيفة الجمهورية في فترات من حياته، وناقش فيها عدة أمور، من الجدير بالذكر أن "طه حسين" لا يرفض الدين و لا يعاديه كما يدعي البعض إنه فقط يقول أن العقل هو الحاكم و المفسر، و باستخدام الطرق الحديثة نستطيع أن نستخدم الفقه الإسلامي أفضل استخدام، و ليس بأن نكون عبيدا لتفسيرات مرت عليها قرون طويلة ولم تعد تصلح لهذا العصر، وتناول الكتاب عتب طه حسين على وزارة الثقافة المصرية ودور النشر على أهمالهم لنشر كتب التراث، كما شرح سبب الخلاف بينه وبين عبد الرحمن الشرقاوي، وكان سبب هذا الخلاف أن طه حسين وصف عبد الرحمن الشرقاوي وبعض الكتاب بالمتأدبين وليس الأدباء ، وقال أنه ليس من خصوم الشعر الحر وأنه لا يستطيع أن ينكر التطور في أي فن من الفنون، و أوزان الشعر والقوافي ليست من المقدسات المنزلة، ولكن اعتراضه أن هؤلاء الكتاب أهملوا القراءة للأدب القديم واتقان العلم باللغة وهذه افة كثير من الذين يكتبون وينشرون هذه الايام ويريدون ان يكونو ادباء، وذكر في أحد المقالات موقف عن أحد المثقفين (جليل أحمد لطفي) حينما تقدم لانتخابات مجلس الأقليم في بدايات ذلك القرن ودعا للديمقراطية ووقتها أغلب الشعب لم يكن يعرف معنى كلمة ديمقراطية وكان منافسه في الانتخابات رجل قليل الثقافة بل أشبه بالأمي نشر بين الناس والناخبون أن الرجل الديمقراطي هو الذي يبيح للمرأة أن تعدد أزواجها كما يباح للرجل أن يعدد زوجاته ، وأنكسر الناخبون هذه الديمقراطية لأنهم لم يكونوا سمعوا بها ولم يتح لهم أن يعرفوا حقيقتها وصوتوا جميعا للمنافس الأمي، كما تكلم الدكتور طه حسين عن أزمة الثقافة في ذلك الوقت حين فضلوا أغلب الناس الراديو والسينما على الكتب وقد رد على بعض النقاد حينما اعترضو ا على ترجمته لشكسبير بحجة أن الناس بحاجة للعلم لا للأدب، وكان رد طه عليهم أن الناس بحاجة إلى المعرفة سواء كانت علم أو أدب أو فن او فلسفة وأن الأديب قريب من أوساط المثقفين وهو أقرب إليهم من العلم، كما رد على بعض الصحفين السوريين الذين اتهموا المصرين بتهمة الفرعونية والإغراق فيها والإعراض عن العروبة وكان رده أن مصر أكثر الدول العربية التي حافظت على العربية بالمقارنة بما حل ببعض الدول بعد الاستعمار، وقد نقد الدكتور طه صحيفة الجمهورية ذاتها لأنها في بعض الأحيان تنشر أشياء سخيفة جدا ومن هذه السخافات عندما نشر أحد الكتاب مقال وصف فيه الأدب اليوناني بأنه أدب عفاريت والأدب الغربي أدب استعمار لافائدة منه ... لا يستطيع أن يفرق بين سياسة بعض الدول المستعمرة وبين الأدب الذي ينشؤه أدباء الغرب على اختلاف عصورهم وبيئاتهم!! ... سبحان الله حتى في القرن الذي نعيش فيه الآن هناك الكثير من الذين يعانون من هذا الخلل في المنهجية العقلية (يا كل شيء أبيض يا كل شيء أسود).

#سهام_السايح


  • 2

   نشر في 17 ماي 2022 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا