التفاؤل أسلوب حياة - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

التفاؤل أسلوب حياة

وهل لنا في حياتنا أفضل من التفاؤل سبيل

  نشر في 08 يوليوز 2019  وآخر تعديل بتاريخ 13 يوليوز 2019 .

إن التفاؤل في الحياة شيء هام جدًا؛  ذلك أن بدونه تكون حياتنا فارغة لا هدف للعيش فيها، التفاؤل هو الذي يدفعك لتفكر في الغد ويكون خير ساندًا لك إن حطمك الأشخاص، التفاؤل كبقية نعم الله علينا، نعم هو نعمة و هبة من الله عز وجل ينعم بها ويهبها لمن يشاء من عباده. 

التفاؤل أسلوب للحياة، إنك تستطيع العيش دون أن تسمع وأيضًا دون أن تبصر ولكنك لن تسطيع العيش أبدًا دون تفاؤل، ونبرهن على حديثنا هذا بضرب مثالين في عالمنا العربي، مثالنا الأول هو الكاتب "مصطفى صادق الرافعي" في قصته نرى أن التفاؤل هو الذي دفع "الرافعي" للسير نحو الريادة مُتحديًا إعاقته فلم يلتفت نحو العقبات التي ستواجهه بسبب إصابته بالصمم ولكن تحدى كل ذلك ليُخرج لنا العديد من المؤلفات التي أفادت البشرية، إن إرادت الرافعي هي التي جعلت الزعيم "مصطفى كامل" يقول عنه :"سيأتي يوم إذا ذُكر فيه الرافعيُّ قال الناس : هو الحكمة العالية مصوغة في أجمل قالب من البيان". 

ونتناول فيمثالنا الثاني ارادة وقوة عميد الأدب العربي " طه حسين" وهو أبرز رواد الأدب العربي في عالمنا، كان طه حسين مُصابا بمرض فقد اثره عينيه فلم يجلس ولم يبكِ بل كان مغوارًا وشجاعًا ووقف أمام ما أصابه وتعلم في الأزهر الشريف وخرج في بعثة إلى فرنسا، تُرى ما دفعه لهذا كله سوى التفاؤل.

يقول وليم شكسبير :

"الإصرار على التفاؤل قد يصنع ما كان مستحيلٍا". 

كل ما في الأمر ألا نضيع التفاؤل والأمل من حياتنا فلنجعلهم ملازمين لنا دومًا حينها يكن توفيق الله حليفنا. 







   نشر في 08 يوليوز 2019  وآخر تعديل بتاريخ 13 يوليوز 2019 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا