آلية استراتيجية لتنفيذ اتفاق ستوكهولهم في الحديدة غرب اليمن. - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

آلية استراتيجية لتنفيذ اتفاق ستوكهولهم في الحديدة غرب اليمن.

معسكر قوات حفظ السلام جنسية يمنية.

  نشر في 15 ماي 2019  وآخر تعديل بتاريخ 15 ماي 2019 .

 تابعت بدقة المؤتمر الصحفي للجنرال مايكل لوليسغارد - رئيس لجنة إعادة الانتشار في الحديدة من نيويورك في الولايات المتحدة الأميريكية بتاريخ 15 مايو (أيار) 2019.


ولقد تشكلت فكرة  واضحة عن طبيعة الموقف في مدينة ,وموانيء الحديدة. 

 بكل صدق وبمنطق استراتيجي ,فالحقيقة بأن المبعوث الأممي مارتن جريفيثس حقق نجاح استراتيجي مع جماعة الحوثي لكن نحتاج الى إدارة النجاح. 

 كيف يتم إدارة النجاح الاستراتيجي للأمم المتحدة في الحديدة ? 


 بداية سأقدم قراءة حصيفة لمايدور في الحديدة. 

 أولًا: ماهية القوات التي ستحل محل القوات المنسحبة ماتزال مجهولة.

 ثانيا :حتى الآن لم يتم تحديد عدد القوات التي سيتم نشرها في الحديدة. 

 كذلك اتفق الجميع على تسليح قوات خفر السواحل بأسلحة خفيفة. 

ثالثاً : فيما يخص جزئية بأن هناك قوات أمنية محلية تحت إشراف الحكومة سوف تضطلع بالمهمة بعد تنفيذ الاتفاق ليست تعد حل مجدي ,نظرا لأنها تتبع الجنرال العسكري علي محسن صالح  الأحمر, وجماعة أخوان المسلمين في اليمن ,وإجمالًا فالحكومة اليمنية ,ومابين هلالين لم تعد تمثل اليمنيين ,ولاتحضى بدعمهم رغم أنها شرعية بموجب اتفاق المبادرة الخليجية ,وقرارات مجلس الأمن الدولي.

 أين يكمن الخلل في إعادة عملية الانتشار? 

 هناك خللين لاثالث لهما:- 

1.عدم ثبيت وقف إطلاق النار. 

2.عدم وجود طرف ثالث تركن له جميع الأطراف وتثق به ليحل محل جميع القوات المنتشرة حاليًا في الحديدة.

 كيف يتم تجاوز هكذا خلل?عبر تعديل عمليات إدارة حفظ السلام في اليمن.

 الفكرة بكل بساطة ,بأن الأمم المتحدة لديها قوات تسمى بقوات حفظ السلام , وكانت إذا رغبت في نشرها في دول أفريقية على سبيل المثال ,فلديها آلية لاختيار ضباط من دول عربية, ومنها اليمن, كون الفكرة تعتمد على جلب جنسيات, وثقافات, ومشارب متعددة في مهام حفظ السلام, وحدث ذلك في 2009 ;حيث كان يصل ضباط أردنيين, ويقومون بتدريب ضباط يمنيين على مهام قوات حفظ السلام , لكن كانت المشكلة بأن الضباط المرشحين كانوا ممن يدينون بالولاء للجنرال علي محسن صالح الأحمر, وفي العادة يتم الاختيار, والتدريب في مقر الفرقة الأولى مدرع بالعاصمة صنعاء.

 الفكرة التي أريد تقديمها بأن الأمم المتحدة هي من تتسلم مدينة ,وموانيء الحديدة ,لكن بقوات حفظ سلام من جنسية يمنية يتم اختيارهم بالكفاءة ,وعبر لجان متخصصة تتبع الأمم المتحدة بحيث يكون هؤلاء الضباط اليمنيين يتبعون ماليًا الأمم المتحدة ,وليس جهات ,أو أطراف يمنية محل مفاوضات اتفاق ستوكهولم.  

نجاح الشق الأمني في إدارة مدينة, وموانيء الحديدة من قبل الأمم المتحدة سيمكنها لاحقا من نجاح الشق الإداري المدني بذات آليات كفؤة . 


 باحث استراتيجي يمني في مجال تطوير البلدان.


  • 1

   نشر في 15 ماي 2019  وآخر تعديل بتاريخ 15 ماي 2019 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا