المراهقة والحب - مقال كلاود
 إدعم المنصة
makalcloud
تسجيل الدخول

المراهقة والحب

  نشر في 28 يناير 2017 .

نحن المراهقات مجنونات أو ماذا ....تلهمنا الروايات لنعيش قصة حب بطلها روميو الجريء أو قيس العاشق المجنون أو بطلا من أبطال المغامرات المعروفة. إن الحب في الواقع ليسا مطابقا للقصص مهما حاولنا أن نؤمن بذلك الخيال المجرد....الذي ضم شخصيات درامية يتحكم بها الروائي ويسقط عليها أهواءه واعتقاداته ......نحن أشخاص حقيقيون تحركنا عقولنا ومشاعرنا...نلقى صراعا بين ما غزله القدر لنا وبين رغباتنا وأحلامنا. لذلك علينا أن نستفيق من هذا الخيال المجرد ونقتنع أن هذا الحب الأفلاطوني غير موجود وإن وجد فنادرا ما يصمد. لو تزوج مجنون ليلي لأصبحت حبيبته مجنونة بدلا عنه وعاد هو إليه رشده وعقله . الإنسان في نظري لا يستطيع أن يحب من الفجأة الأولى تلزمه آلاف النظرات ليطمئن لوجه المحب وآلاف الأخبار وأبيات المديح عنه ليرق القلب له. فمثلا باريس لم يزرها العديد منا بعد لكن صورة برج إيفل المطبوعة في الكتب والإعلانات سحرتنا نجدها في كل مكان.أخبار باريس مقاهيها و أناسها وقصورها كل شيء فيها يدهش زائرها ولا ننسى مديح الأدباء عنها لقبوها بمدينة الإنس والجان وبمدينة الحب والأحلام كل هذا شدنا إليها رغم أننا لم نراها إلا من خلال الصور والتلفاز والانترنات. أحببناها دون لقاء مباشر واحد.والمحب مثل باريس رسمناه في خيالنا لكن هل في الحقيقة عن قرب كما صور لنا يمكن أن يتلاشى الإعجاب في لحظة من اللحظات . لذا لا اصدق من حب صدقه القلب والعقل وأكده اللقاء والقرب.


  • 5

   نشر في 28 يناير 2017 .

التعليقات

بسمة منذ 6 سنة
ابدعتي في طرح وجهة نظركي !!
صحيح .. باريس لم نحبها إلا بعدما سمعنا عنها وغرقنا في جمالها
وتفاصيلها ،
دامت كلماتك الرقيقة وفي إنتظار المزيد .
0
سارة القطيطي
شكرا عزيزتي هذا لطف منك

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا