لا تقترب كثيرًا,فَالدَّاخِل مُظلم. - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

لا تقترب كثيرًا,فَالدَّاخِل مُظلم.

ربما أكتب كل هذا لأنني تعبت من تأنيب الضمير,تعبت من الخيال ومن سؤالي لنفسي ماذا كان ليحدث.ربما سأندم,ربما سأحذفه,ربما سأشعر بتأنيب الضمير لأنني لم أدرس ولأن العالم مليء بالكثير,ربما سأتردد وأتسائل لم الآن؟,لم هذا الموضوع بالذات؟ ..ولكن على الأقل سأحاول ولمرة واحدة أن أتحدث بصوت عال.

  نشر في 08 ديسمبر 2015  وآخر تعديل بتاريخ 07 فبراير 2016 .

لا تقترب،لا تقل أكثر مما قلت،لا تقُلها..إن فعلت،سأتعلق بذلك الأمل أنني جميلة.

سآمل أنك الشخص وأنك ستفهمني.

سآمل أنك بطريقة ما ستحل هروبي واختفائي و صمتي,كلما آذاني شخصًا ما.أنك بطريقة ما ستروض الوحش القاسي بداخلي،سترى ما يخفيه تحته من خوف وافتقدان للأمان وكوابيس وماض،ماض يطارده لا يستطيع التخلص منه.

سآمل أنك من تمنيت،أنك الشخص الذي سيساعدني في شيء لم أستطع أن أساعد نفسي فيه.سآمل أنك مختلف،أنني سأستطيع أن اتصل بك فقط وأقابلك لأبكي في سيارتك.

أخاف أنني سأدمرك وأنك ستخيب أملي..أخاف أن أكتشف ان كل هذا ما هو الا فعل خيال الكتاب وقصص أكتبها برأسي تمنيت لو كنا بطلاها,ولكننا لا نصل حتى إلى كوننا أبطال على ورق..نحن محض خيالي الهارب. 

والأمل,الأمل شيء خطير. 

لا أعلم الخط الفاصل بين جعل الواقع ما أتمناه،ولا أعلم شيء.متى سينتقل سينتقل كوننا شخصان غريبان يحاولان تخطي الخطوات الأولى في الإقتراب,إلى كوننا شخصان نجحنا على تخطي أزماتنا معًا؟

أعتقد أن الإجابة هي الثقة.وأنا,يا صديق,ليس لدي طاقة على الثقة.

سأشعر بالعجز تجاه شجاراتنا,وسنكرر كل القصص الباهتة التي تنتهي بالموت,ستتكرني وحدي أحاول أن ألملم شتات نفسي المبعثرة الحائرة الضائعة..وأنا حياتي مليئة بما يكفي من الضياع.

"ولو الحق مش عليكِ

بس خايف أتعود عليكِ

أنجن إذا ما رديتِ" 

أخاف ترقُّب وصولك, كل إعجاب وتعليق وإشعار و ورسالة واتصال منك.أخاف أن أرمي لك حبال خفية فلا تراها.أخاف أن أحتاجك بشدة في لحظة ما فلا ترد لأنك مشغول أو نائم،أخاف جدًا.

أخاف أن أريدك هنا بجواري دائمًا،وأخاف أن أملَّ منكَ بعدها وأبدأ أن ألاحظ الأشياء التي تفعلها فأكرهها مثل شعرتُ معهم جميعًا.

أخاف أن تكون ضعيفا كئيبًا تنتظر مني العون مثلما أنتظره منك،أخاف لأنني أعلم جيدا كم سأخيب آمالك يا عزيزي..لأنني أخاف وأعرف طريقي دائما نحو الهروب. 

أقرأ دائما عن مقولات وقصص تحدي الخوف,أقرأها واعلم أن بداخلي فتاة جبانة تخاف الأماكن العالية,وأفلام الرعب,والغرق,وإبتلاع الظلام,وأن أعيش وحدي,والكوميتمينت والألم. 

لا يخفى عليك أننا لسنا بأبطال خارقين. 

كيف أخبرك أن أكثر شيء آمله هو أن أشعر بالأمان وأن أسهل ما أعرفه,أن أجد البرد في عيونهم.

عكس الأمان ليس الخوف وإنما البرد. 

كيف أتخطَّى ماض مليء بما لا أجرؤ على كتابته؟ 

في لحظات مثل إقترابك,أكتشف أنني افتقدت الكثير من المشاعر الآمنة،المشاعر التي تملئك بالضحك والإبتسام.

حياتي تفتقد الكثير من الفرحة..فلا تتجرأ وتأتي لتُخبرني أنني خيبت أملك وأنا التي لم تعش غير خيبات الأمل.


  • 14

   نشر في 08 ديسمبر 2015  وآخر تعديل بتاريخ 07 فبراير 2016 .

التعليقات

هدير سعد منذ 4 سنة
أحسنتِ التعبير ربما عن كل فتاة تقرأ وتكتب ...
1
جميل جداً
1

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا