قلبي إطمئن - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

قلبي إطمئن

  نشر في 27 أكتوبر 2021 .

بدأ الحوار بسلام المسلمين ونظرة فيها خوف ثم جلستْ أمامي وبدأت بآية قرآنية :" وَاصْبِرْ لِحُكْمِ رَبِّكَ فَإِنَّكَ بِأَعْيُنِنَا ۖ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ حِينَ تَقُومُ (48)

كنتُ تلك اللحظة أعيش حالة الصمت من تعب ِ العمل فقلتُ لها : "فإنك بأعيننا " ثم إقتربتُ منها فقالت لي وهي تحاول إمساك يدي :

-إبنتي مريم مريضة بسرطان الدم وإبني الأصغر من ذوي الإحتياجات الخاصة وكلما يمرُ يوم وأنا أراهم أمامي أقسم بعزة الله أنني أفرح من قلبي رغم الظروف الصعبة ثم حدث صمتْ وهي تخرج من جوفها تنهيدة قوية ثم بكتْ !

كنتُ تلك اللحظة منهارة من موقف ما في العمل فجعلتني أنسى كل شئ ثم حاولتُ مساعدتها ولو معنويا فقلتُ لها : 

-كم عمرُ مريم !؟

حاولتْ أن تتمالك نفسها ثم قالت خمسُ سنواتْ واضافت بإفتخار " مريم جميلة جداً ومحبة للحياة ..إبنتي من أطيب خلقِ الله "

فقلتُ لها مواسية : عريسها على حسابي إنشاء الله 

لم انسى كيف إبتسمتْ في وجهي ثم قالتْ في كلتا الحالتين هي عروس !

أحسستُ بعجز وضعف فالموقف صعبْ ثم ضحكت وقالت أعيش بالقرآن فصدري هذا تحمل الكثير و الكثير ..أنا إمرأة في الخمسين من العمر فوراء هذا الجسد الف جسد كان يعاني كل يوم من التعب و الخدلان و الإحباط فلم أجد أقرب لي من هذه الآية "

وَاصْبِرْ لِحُكْمِ رَبِّكَ فَإِنَّكَ بِأَعْيُنِنَا ۖ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ حِينَ تَقُومُ (48)

أمسكتْ مرة اخرى بيدي ثم قالت وهي تهمُ بالرحيل ربما لن نلتقي ولكنني سأدعو لك يا ابنتي و ربما نلتقي انا ومريم وابني الاصغر فرغم أنني لا احبذُ فكرة الشكوى فهي لغير الله مذلة ولكن منذ ساعة بدت عليكِ ملامحِ الاحباط و التعب فقررتُ أن اشاطركِ جزءا من مشكلتي وحلها فلتعلمي أننا ننكسر ونصارع الأيام منفردين عزلا ورغم ان في قلبي جروحا لا تشفى ولكن بعد هذه الآية قلبي إطمئن ..

ضحكنا سويا على بعضِ نكاتها ثم رحلتْ تاركة خلفها آية وقصة و عمرا من الصبر ..



   نشر في 27 أكتوبر 2021 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا