من المكتبة العربية : الذي امتزج بالفنون : - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

من المكتبة العربية : الذي امتزج بالفنون :

  نشر في 04 يوليوز 2020 .

يمتاز ناطق اللغة العربية بكونه حاملًا لتراث عريق من الفنون، لا أعتقد أنه الوحيد الذي يمتلك ذلك التراث، هناك من أثينا نص أوديب الملك وغيره من النصوص ما زال بيننا، وروائع كثيرة من تلك الأيام كالإلياذة والأوديسة، ولكن لن يجد ناطق اللغة العربية صعوبة في فهم رسالة أبي علاء المعري مثل ما قد يجده ناطق اليونانية في قراءة مسرح سوفوكليس من صعوبة.

من الكتب التي يحملها التراث لنا ومن أجملها هو مؤلف الأغاني، كتاب حققه أبو فرج الأصفهاني في خمسة عقود، وقد أودع فيه مئة صوت أي مئة شاعر، وقد ذهب ينسبهم ويذكر أخبارهم وأخبار القصائد اللاتي اشتُهر بها هؤلاء الشعراء، ويتكون الكتاب من 22 مجلدًا إلى 26 مجلدًا وفقًا للطبعة التي قد تجدها ويمتاز بكثير من المزايا.

الميزة الأولى هي المختارات التي اتجه إليها الأصفهاني، كانت ما بين عصره والعصور السابقة على عكس غيره من مصنفي ذاك الزمان، والميزة الثانية هي عدم ميل الأصفهاني للنسب فحسب، بل نقل قصص هؤلاء الشعراء وخصائصهم، وما ورد عن ذاك النص من أخبار، ولم يكن اختيار المئة صوت يضيف لهم شيئًا فهم جميعًا شعراء يُعترف بموهبتهم في الشعر، أما الميزة الثالثة فهي اللغة التي امتاز بها الكتاب، فلن تجد صعوبة في تناوله لأن الكتاب له لغة تليق بشتى العصور، ابتعدت لغة الكتاب عن الألفاظ المرتبطة بالعصر الذي عاش فيه الأصفهاني نفسه، ولن يجد القارئ صعوبة أثناء القراءة إلا مع الأشعار نفسها، لأن بعضها يعود إلى زمن الجاهلية والتي كان للشعر فيها خصائص غير القصيدة التي تُكتب الآن، ولأن بها كثير من الألفاظ التي لم تعد تستخدم.

ومن تسجيل الأصفهاني لتاريخ الشعر العربي، إلى رحلة يقودها الدكتور ثروت عكاشة، يصعب عليّ اختصار مجهود الدكتور ثروت عكاشة، حيث إنه قدم الكثير من النصوص التي يجب عليّ أن أكتب عنها جميعها، لقد وهب حياته للكتابة عن الفن وتاريخ الفن، ومن أوائل تلك الكتب التي لا يستحق هذا المقال أي قيمة دون ذكرها هو كتاب «موسوعة التصوير الإسلامي».

يتضمن المؤلف عدة نقاط، تناول في بدايته نظرة أهل السنة وأهل الشيعة للتصوير، بين الإباحة والتحريم ثم ينتقل بالقارئ ليحكي حكيًا موزعًا تاريخيًا وجغرافيًا في فنون التصوير في الإسلام، من زخارف ونقش وغيره مما يندرج تحت مسمى «تصوير»، ودرس ذلك موضحًا مراحل تطوره ونشأته، ومستدلًا بالعديد من الدلائل التاريخية والمصادر والمراجع.

ومن مجهودات الدكتور ثروت عكاشة ميله للفن بوجهٍ عام، فلم يكن ينظر للفن العربي كحقبة معينة، أو الفن كقومية عربية فقط، مال في النظر إلى العصور القديمة من فن الرومان وفن اليونان، ثم إلى الفن الأقرب إليه والمحيط به، فنون عصر النهضة التي ورث منها الغرب قواعدهم الفنية الآن، والتي يتأثر بها أغلب الفنانين المعاصرين الآن، ومن تلك المؤلفات أيضًا «موسوعة الإغريق بين الأسطورة والإبداع»، وكتاب «فنون عصر النضهة» وأجزاؤه التي قدمت لنا تلك الحقب الزمنية والتي تأسس عليها الفن الحديث تقريبًا، ومؤلفات أخرى مثل «النحت والتصوير» أو «العمارة» وعناوين كثيرة لا يمكن جمعها حتى في كتاب واحد.

ومن التخصص والدراسة الأكاديمية، إلى الذاكرة، كان جمال الغيطاني ابنًا للقاهرة القديمة التاريخية، يسكن في إحدى الحواري التي يقبع بآخرها قصر المسافر خانة، في مائة صفحة أو يزيد بقليل كتب الغيطاني واصفًا ذلك القصر، الذي طاله مثل ما طال الكثير في البلاد نيران الإهمال، احترق مبنى المسافر خانة في عام 1998، وبعد احتراقه بتسع سنوات أصدر الغيطاني كتاب «استعادة المسافر خانة محاولة للبناء من الذاكرة».

وصف جمال الغيطاني البناء القاهري الإسلامي، من كيفية الوصول إلى المبنى عن طريق الشوارع والحواري والممرات الضيقة – الدقاق – حتى النقوش وما يعنيه ترتيبها في الحائط من علو أو هبوط، وكان البناء الذي كان يصنعه جمال الغيطاني ليس معتمدًا على دراية بالتقنيات المعمارية أو حتى القراءة عنها قدر أن اعتمد على الحياة بجوار ذلك القصر.

كانت اللغة مقتصرة تمامًا، لا وجود فيها لأي نوع من الإسهاب، كان الكتاب أشبه بتقرير صحفي من مائة صفحة، يختصر التقرير كتابًا من ألف صفحة، بدأ الغيطاني بوصف رهبة البيت لجواره والأساطير التي حلقت حوله، من ثم يصف شكل البيت من الخارج ثم من الداخل، ثم يفصل بين تفصيل وآخر بعرض الثقافة الإسلامية التي أوجدت ذلك النقش أو الخط.

يُعد الكتاب مائلًا إلى وصف العمارة الإسلامية لكن من منظور أبناء القاهرة الذين عاشوا بجوارها، وقد كانت مؤلفات الغيطاني جميعها تتحدث عن القاهرة القديمة، وشهد على تأثر الغيطاني بالقاهرة رواية الزويل الذي أظهر ذلك بموضوع من أول كلماته حتى نهاياتها.

ومن رحلة الغيطاني في العمارية، إلى محاولة عمر طاهر في الحكي، كتاب «إذاعة الأغاني» الذي أعدّه عمر طاهر في 2015، والذي حاز على جائزة مكتبات ألف على الرغم من صدوره في شهر ديسمبر، وليس الأمر غريبًا على عمر طاهر الذي اشتهر بقدرته في جذب القصص، وشيوع الروح الشعبية في كل سطوره.

ولكن ما كان يمتاز به الكتاب هو محاولة كتابة سيرة ذاتية بالاستماع، بداية من «فاكراك» إلى النهاية بأغنية «يا نور العين»، حكى عمر طاهر في سلسلة مكونة من 21 مقالة سيرة ذاتية أو سيرة أشخاص آخريين مع حكي قصة الأغنية نفسها في بعض المقالات.

في منظوري الشخصي يُعد الكتاب حلقة وصل بين الأغنية التجارية المزدهرة في هذه الأيام، والحياة اليومية التي تُجبرنا إلى الحاجة لرفاهية الأغاني، على الرغم من سقوط البنية الفنية في أكثر من مقالة إلا أن الكتاب يستحق القراءة، من الحكايات التي سقطت فيها قدرة عمر طاهر على إتقان ما أبدعه «في ليلة غاب فيها القمر»، اقرأ الكتاب كله بدونها، ثم اقرأ الكتاب مجددًا مع قراءة هذه المقالة، وصدقني ستجد بنفسك أن الكتاب بدونها سيكون أفضل.

هي المقالة الوحيدة التي لا تحتوي على شيء قدر البقية، أرى أن ترتيب الكتاب نفسه كان ذكيًا حيث كان مرتبًا طبقًا للمحتوى، بداية الكتاب «فاكراك» كانت دسمة ومليئة بالتفاصيل، من ثم «راحوا الحبايب» وذهابًا إلى الرائعة وخفيفة الظل والمليء بالروح المصرية «ديسكو دانسر»، كان الكتاب عظيمًا في ترتيبه حتى تلك القشة التي أوقعت الكتاب مرتين في نظري أثناء القراءة.

الجميل ذكره بخصوص الكتاب أنني قرأته بين لجنة اللغة العربية الأولى والثانية، أتذكر أنني قرأت في قرابة الساعة 210 صفحة، وعلى الرغم من سرعة قراءتي لتلك الصفحات، إلا أنني لاحظت عيب عمر طاهر في تلك المقالة، ولكن على الرغم من ذلك العيب إلا أن الكتاب يستحق القراءة آلاف المرات، وبدون تلك المقالة أيضًا.

آخر الترشيحات، هو كاتب تحدث عن التراث الأدبي في سلسلة عظيمة ومهملة للغاية، سلسلة «حلمي مراد يقدم التراث» التي ستجدها رخيصة وبسهولة في مكتبة مصر، قدم حلمي مراد في خمسة عشر كتابًا مسرح أثينا ورسائل الغفران والعديد من التراث الأدبي لجميع اللغات والحضارات، وتُعد السلسلة التي تقع تقريبًا ما بين خمسة عشر إلى سبعة عشر كتابًا من أفضل البدايات لأي قارئ لكي يبحر في قراءة التراث الأدبي، ولربما قللت كثيرًا من الحديث عن تلك المؤلفات لأنني سأذكرها فيما بعد كل مؤلف منفردًا لقيمة تلك السلسلة.

الجمعة القادمة، «من المكتبة العربية – فلسطين».

المؤلفات التي تم ذكرها في النص:

الأغاني – أبو فرج الأصفهاني/ موسوعة التصوير الإسلامي – ثروت عكاشة/ موسوعة فنون عصر النهضة – ثروت عكاشة/ موسوعة الإغريق بين الأسطورة والإبداع – ثروت عكاشة/ النحت والتصوير – ثروت عكاشة/ العمارة – ثروت عكاشة/ استعادة المسافر خانة محاولة للبناء من الذاكرة – جمال الغيطاني/ إذاعة الأغاني – عمر طاهر/ سلسلة حلمي مراد يقدم التراث.



   نشر في 04 يوليوز 2020 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا