أحببت يوما ما - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

أحببت يوما ما

هلوسات ليلية

  نشر في 09 غشت 2016 .

أحببت يوما ما ... كان حبا صادقا ... كانت مشاعر و أحاسيس نابعة من القلب ... أن التي لا تحب إلى بعد أن تفكر ألف مرة فاختيار من تحب ... من ذاق مرارة الخداع و المكر لا يمكن إلا أن يفكر جيدا قبل أن يحب من جديد ... و ما أجمل أن نحب بعقل ... أن نفكر جيدا في من نحب أن نحسن الاختيار ... حتى تكون جمالية البدايات كجمال النهايات و هو كذلك ... فتخطيطنا للبداية بمثابة رسمنا للنهاية ... و بهذا أستطيع أن أتحدث عن جمالية الحب بكل موضوعية .. أنا التي ذاقت حلاوة الحب ... حنان المحب ... اهتمامه و صدقه خوفه و عطفه ضعفه أمامي و قوته حين أحتاج له ... أنا التي وضعت من أحب بابتسامة واهنة و دعوات صادقة بمتمنياته له بالسعادة مع من اختار أنا التي ضاقت مرارة الفراق و لوعة الاشتياق ... أنا التي عاشت أياما و شهور بأمنية وحيدة و هي النسيان ... أنا التي ظلت ليالي طويلة تدعو بقلب خاشع أن تشغل قلبها المجروح بحب الله و لا أحد غيره ... و أنا التي أعترف و بعد كل ما عايشته بجميل ذلك المحب الذي أضحى ذكرى تبرز لي مدى قوتي على تحدي أصعب الأحاسيس و هي الفراق ... أنا التي مازلت أؤمن بالحب ... بل و أعترف أنه لا أقوى من هذا الإحساس كي نختبر مدى قوتنا على مجابهة أصعب تحديات الحياة ... أنا التي تيقنت من تلك اللحظات التي ظل فيها ذلك الحبيب مجرد ذكرى أنني وصلت لنقطة البداية حيت القدرة على فقدان أكثر من أحب ... !


  • 1

   نشر في 09 غشت 2016 .

التعليقات

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا