ماذا لو توقفت المرأة عن العطاء؟ - مقال كلاود
 إدعم المنصة
makalcloud
تسجيل الدخول

ماذا لو توقفت المرأة عن العطاء؟

  نشر في 15 أكتوبر 2022  وآخر تعديل بتاريخ 10 نونبر 2022 .

كلنا نعلم بأن المرأة عموما وكأنها خلقت من تراب الرحمة والعاطفة.. فهي الأم المضحية، والأخت الحنونة، والزوجة الصابرة المتفانية، والبنت المثابرة...

و كل هذا لا يمنع بكونها كائن لديه حقوق ومتطلبات..!

لكن للأسف ما نراه في مجتمعاتنا التي تنادي بالرحمة غير ذلك تماما...!

وبالأخص عندما ننظر إليها كزوجة.. وكأننا لا نريد أن نرى فيها غير صورة الزوجة المضحية بكل شيء، الصابرة، المعطاءة، بنت الأصول.. 

وهل فكرنا يوما بهذه الزوجة التي هي بدورها أم و إبنة لعائلة كريمة أيضا.. بماذا تشعر عندما يستمر المجتمع بإستنفاذ قواها حتى آخر رمق؟؟!

ننتظر منها العطاء بإستمرار.. وإن إنسحبت ( يوما ) من إحدى العطاءات المهينة.. ننظر لها بعين الحيرة والمساءلة .. وكأنها لم تعطي قبلا أبدا...!

ولعل هنا السؤال الذي يطرح نفسه :

أفي كل ميادين الحياة مجبرة تلك المرأة ( الزوجة ) أن تثابر في العطاء؟!

تعطي حبها.. حنانها.. صبرها...

وإن تراجعت ولو لمرة عن إكمال عطائها بمالها الخاص.. تكون قد أجرمت!! 

نعم أجرمت بحق زوجها!!

أليس زوجها هذا هوالرجل الذي أمره الله تعالى بالإنفاق عليها؟!

أليس كلنا يعلم بأن ( الرجال قوامون على النساء )؟

أي يستوجب عليهم رعاية النساء والإنفاق عليهن..

أنا لست بداعية.. لكني أعلم يقينا بكون الشرع لم يوجب على المرأة إعطاء مالها دون رضاها، وإن سبق وأعطت فهو دين على زوجها.. 

هذا ما يقوله علماء الدين.. وليست بكلمات شغب مني!!

فالرحمة.. الرحمة.. ( الزوجة ليست بصندوق هدايا )!!

وإن كانت.. فماذا تفعل أيها الزوج إن فرغ هذا الصندوق وأصبح قطعة معدن أو خشب لا روح فيه؟!!



                                                                              بقلم: أسن محمد


  • 2

  • أسن محمد
    كاتبة مصرية مقيمة في العراق وكتاباتي تنشر باللغتين العربية والتركية منها في جريدة TEBA
   نشر في 15 أكتوبر 2022  وآخر تعديل بتاريخ 10 نونبر 2022 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا