كيف تنهار العلاقات الاجتماعية؟ ج2 - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

كيف تنهار العلاقات الاجتماعية؟ ج2

مراحل تدهور العلاقات الاجتماعية الحميمة وانهيارها:

  نشر في 11 يناير 2020  وآخر تعديل بتاريخ 11 يناير 2020 .

 إذا تأملت في المراحل السابقة ( مقال الجزء الأول ) تلاحظ أن تطور العلاقة واستمرارها مرتبط بمدى الإشباع والرضا الذي تحققه هذه العلاقة لكلا الطرفين، وستلاحظ أيضا أن استمرارها مرهون بمدى هذا الإشباع لكليهما . ومع ذلك فقد تضعف هذه العلاقة وتخبو وتتراجع وتتدهور حتى تصل مرحلة انفصال الطرفين عن بعضهما بعضاً ( Coming Apart ). وتأخذ عملية الانفصال هذه خمس مراحل، هي المراحل المعكوسة لعملية الارتباط السابقة كما يرى ( هايبلز و ويفر ). وسنأخذ العلاقة الزواجية مثالاً على ذلك :

المرحلة الأولى: بروز الخلافات ( Differentiating )

إن الخلافات في العلاقة الزوجية أمر ملازم لها، وعلى كلا الطرفين اللذين قررا الدخول في هذه العلاقة توقعها. فمن المتوقع بل والطبيعي، أن تتعرض العلاقات الحميمية إلى بعض الخلافات والمشكلات التي تواجه الطرفين اللذين قررا الارتباط، وبخاصة في الشهور الأولى. وبعض هذه الخلافات يعود إلى ما يتطلبه الدور الجديد من كلا الطرفين في العلاقة الجديدة، وبعضها الآخر قد يعود إلى أن مرحلة استكشاف الآخر في مراحل بناء العلاقة بينهما لم تكن دقيقة، أي أن أحد الأطراف كان يخبي بعض الأشياء عن الآخر، ولم يفصح له عنها في تلك المرحلة. وبعض هذه الخلافات من النوع السهل الذي يمكن تجاوز، والتعامل معه. ولكن قد تظهر هناك خلافات تصل حد الصراع بينهما مما يعيق تقدم العلاقة الودية بينهما فيبدأ كل طرف بتوجيه اللوم للآخر، ويتنصل من مسؤولية ما يحدث، ويحملها للآخر. ونتيجة لذلك يسود جو من عدم اليقين وعدم الارتياح حول ما يحدث بدفع كل واحد منهما إلى إثارة بعض الأسئلة بينه وبين نفسه: ما الذي يحدث ؟ هل أنا حقاً من يتحمل مسؤوليته ؟ أين ستنتهي بنا هذه العلاقة ؟ هل أعترف أنني أتحمل المسؤولية لأنهي الخلاف وتعود المياه إلى مجاريها ؟ أسئلة كثيرة يسألها الأزواج بينهم وبين أنفسهم دون وجود مبادرة حقيقية لإنهاء الخلافات وتسوية القضايا والمشاكل الاجتماعية العالقة بينهما.

المرحلة الثانية: الاصطدام ( Collision )

وهي الفترة التي يحدث فيها الانفجار نتيجة الانفعالات المترسبة، وتظهر الانفعالات المكبوتة لمدة طويلة فيتضمنه إحساساً متبادلاً بالتهديد ويكون انهيار بنية العلاقة الزوجية غير واضحة للطرف الذي ليس له دراية بالموقف الذي سبب الخلاف.

المرحلة الثالثة: انتشار النزاع ( Spread of conflict )

في هذه المرحلة إذا زاد التحدي والصراع والرغبة في الانتقام فإن الأمور تزداد حدة وتؤدي بالوقت نفسه إلى زيادة العداء والخصومة بين الزوجين والنقد المتبادل بينهما، ويكون هدف كل طرف هو الانتصار على الطرف الآخر دون محاولة الوصول إلى التسوية وينظر كل منهما على نفسه عل أنه الإنسان المتكامل على حساب الطرف الآخر ويزداد السلوك السلبي وإذا كان النزاع في البداية يتعلق بناحية معينة فإنه سرعان ما ينتشر ليغطي أغلب نواحي الحياة الاجتماعية الأخرى.

المرحلة الرابعة: التجنب والتفادي ( Avoiding )

في هذه المرحلة يصل حد الانفصال الروحي والجسدي ذروته، إذ يتجنب كل منهما التواصل والتحدث والتفاعل الوجاهي مع الآخر، كما يتجنبان إلى حد كبير القيام بأعمال ونشاطات مشتركة: كل منهما يأكل وحده، ويشاهد التلفاز وحده، ويشتري أشياء الخاصة به دون أن يشرك الآخر بها. لقد تحول البيت الدافئ الذي جمعهما إلى مجرد فندق للنوم.

المرحلة الخامسة: الانفصال أو إنهاء العلاقة ( Terminating )

في هذه المرحلة يبحث الزوجان أو أحدهما، عن طريقة ينهيان بها علاقتهما التي تتسم بالجمود والركود والفتور، إذ لم تعد تعني لهما هذه العلاقة أي شيء، ولم تعد تشبع لديهما ما اتفقا عليه. إنها مرحلة تتصف بالصعوبة والضيق والتوتر، وقد تصل حد البكاء عند أحدهما، وفي حالات أخرى قد تصل حد الفرح والشعور بالفرج. ومهما يكن، فإن إنهاء العلاقة بينهما يترتب عليها واجبات وحقوق لا بد من التعامل معها.

ويجب التأكيد هنا بأنه ليس من الضروري التدرج في هذه الخطوات خطوة خطوة. فقد تعصف المشكلات والخلافات بالعلاقة مرة واحدة بحيث لا يكون بمقدورهم الاستمرار في العلاقة، أو يخبرون هذه المراحل خطوة خطوة.

والأمر الآخر الذي يمكن لفت النظر إليه هو أن الخلافات أو الصراعات ليس لها فترة زمنية تظهر فيها. فقد يخبر الزوجان هذه المشكلات في أي فترة من زواجهما بصرف النظر عن عمر علاقتهما معاً.

الله من وراء القصد وهو يهدي السبيل،،،


  • 1

  • د. حسام الدين فياض
    الدكتور حسام الدين فياض الأستاذ المساعد في النظرية السوسيولوجية المعاصرة ( النظرية النقدية المعاصرة ) دكتوراه دولة من جامعة عين شمس في جمهورية مصر العربية، باحث في العلوم الثقافية واللغويات واللسانيات الاجتماعية ( عل ...
   نشر في 11 يناير 2020  وآخر تعديل بتاريخ 11 يناير 2020 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا