اللاّوعي المجهول - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

اللاّوعي المجهول

  نشر في 15 يونيو 2022 .


لحظات عديدة هي الّتي يحسّ فيها الإنسان بالقلق، بالحزن، بالملل، بالتشاؤم والرّغبة في الانزواء بدون سبب. ربّما يخيّل له أنّه لا سبب لذلك لكنّه بالتّأكيد هناك سبب ما. سبب دفين لا تعيه حوّاسنا ويعيه عقلنا الباطن. وعدم قدرتنا على تفسير إشارات عقلنا الباطن يعمّق من مأساتنا ومأساة من حولنا الّذين يعانون بسبب تعكر مزاجنا المفاجئ. و ما يعمّق الفجوة الّتي الّتي حصلت بيننا و بينهم أنفسنا و بين العالم الخارجيّ هو عدم رغبتنا في الإقرار بتعكّر مزاجنا. إذ يكبر إحساسنا بالخطأ ومعه يكبر إحساسنا بعدم الاعتراف بهذا الخطأ و الإمعان في مغالطة الآخرين.

خوفنا من المجهول، إرهاقنا و خوفنا من مشاريع رسمناها ألّا تتحقّق هي الأسباب الّتي تصنع هاته الحالة الكئيبة. لكن، ومع أنّنا نعي في أغلب الأحيان هاته الأسباب، لا نجد جوابا شافيا لها وحلاّ جذريّا يجعلنا نقطع مع هاته الحالة. هاته التجربة المريرة مع هاته الحالة جعلتني أدقّق في البحث عن حلّ قطعيّ لهاته المشكلة وأخيرا وجدته.

حلّ متوفّر لدينا، نحن البشر بلا استثناء، حلّ بسيط ألا وهو قراءة القرآن. فالقرآن شفاء خالص للرّوح يجعلك تدبّر معانيه واستشعار روحانيّاته تنأى بروحه عن روحك الغاضبة فتهدها وعن روحك اليائسة فتنعشها. قراءة القرآن تجعلك ترى أنّ مصيبتك زائلة لا محالة وأنّ التّفكير المستمرّ في المشكلات لن يحلّها بل سيأزّمها و يجعلك تعي أنّ الحلّ ليس بيدك فلا تتعسّف في استنباط الحلول و تحلّى بخصلتي التوكّل و الصّبر و اترك الحلّ لمن بيده مقاليد السّماء و الأرض فسيحلّها حتما ما دمت به تؤمن وبقلبك تراه و بعقلك تستشعر عظمته. 

image: https://tanwair.com/archives/11327



   نشر في 15 يونيو 2022 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا