مشاعر في المشاعر - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

مشاعر في المشاعر

تجسيد الغيبيات على جبل عرفات

  نشر في 26 غشت 2019  وآخر تعديل بتاريخ 27 غشت 2019 .


حدث في هذا اليوم، إنه يوم عرفات، يوم الحج الأكبر، تتوافد فيه قلوب الحجيج ملبية إلى ربها، ترجو رحمته وتسأله من فضله، الكل مشغول بتجهيز نفسه والاستعداد للفترة التي يرجى فيها الدعاء والتضرع، الجو ملتهب والزحام شديد، والقلوب بلغت الحناجر، وإذ فجأة ينادي أحدهم في المخيم: أبشروا برحمة الله يا حجاج، قطرات المطر تتساقط في الخارج. وما هي إلا لحظات وتُفتح أبواب السماء بماء منهمر، ويُسمع دويّ الرعد مسبحا بحمده وكأنك تسمع أبواب الملك تفتح على مصراعيها.


الكل يترك ما في يده ويهرع إلى الفضاء، ينظر إلى آثار رحمة الله، يستشعر تجلي ربه على المكان، العيون تشخص إلى السماء، الدموع تختلط بماء المطر، تتجسد الغيبيات، تخشع الأصوات، فلا تسمع إلا همسات الدعاء وأصوات الراجين، الكل يتعرض لنفحات الله المباركات، القلوب تستحضر معنى اللهم اغسلني من خطايا بالماء، تستشعر مهابة وجلالا من حولك، لا وقت للقراءة من كتب الأدعية والأذكار، إنه وقت انتفاض القلب تحت زخات المطر، الفؤاد يرفرف كجناحي طائر ضعيف، أثقلته الذنوب والآثام، إنه وقت مناجاة القلوب بما يجريه الله على لسانك، يكفيك أن تقول يا رب، فهو أعلم بك منك، رحمته وسعت كل شيء، تتبدل وظائف حواسك فترى بقلبك نوره وتسمع بجوارحك كلامه وتلمس بروحك عظمته.


صوت قوي بداخلك يقول نعم إنه موجود، إنه معك، إنه قريب، تسمع صوتا آخر: أو لم تؤمن؟ تنطق بلا تفكير: بلى يا رب واطمأن قلبي.. ملك الملوك فتح أبوابه مبكرا، لا يدعك تنتظر، ولا يتركك تقف على الأبواب، لا ينتظر سؤالك واستعراض حاجاتك، علمه بحالك يغني عن سؤالك، سبحان من يعطي قبل أن تطلب، سبحان من يغفر قبل أن تدعو، سبحان من يأتيك قبل أن تذهب إليه، كأنك تسمع من ينادي: هلموا عباد الله استنبتوا بذرة الخير في قلوبكم واسقوها بقطرات الرحمة من لدن ربكم.. تطهروا من ذنوبكم وخطاياكم، إنها لقطة مصغرة من مشهد يوم القيامة، الآمال معلقة والأعناق مشرئبة والقلوب وجلة والأجساد ضعيفة والأحمال ثقيلة والأماني عريضة.


تهون الدنيا وكل ما فيها، لا تفكر إلا في واحد، لا يشغلك إلا رضا واحد، لا ترجو غيره، لا تدعو سواه، لا تسمع إلا نداءه، اليقين يزداد كلما هطل المطر والرجاء مأمول كلما سبح الرعد.. إنه طعم الإيمان المطلق.. نعمة تستوجب الشكر أن لك ربا قريبا عظيما كريما غفورا رحيما، أرحم بك من نفسك، غني عنك وعن عبادتك، لا يريد إلا خيرا، جزيل الثواب، يقبل القليل ويعفو عن الكثير، اللهم فلك الحمد أنك أنت الله ربي وحدك لا شريك لك.


عاشها وكتبها #وائل_السيد


  • 1

   نشر في 26 غشت 2019  وآخر تعديل بتاريخ 27 غشت 2019 .

التعليقات

السراب منذ 4 أسبوع
مقال جميل...يحمل لنا مشاعرالشوق لذلك المكان الطاهر. حجا مقبولا و سعيا مشكورا.
2
waelsayed
شكرا جزيلا لتذوقكم الكريم وكلماتكم الطيبة ورزقكم الله حج بيته عاجلا غير آجل.
السراب
امييين. ان شاء الله

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !


مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا