مثال من أمثلة تعالم وسوء أدب طالب علم (كعادتهم) ورأي شيخنا حاتم العوني - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

مثال من أمثلة تعالم وسوء أدب طالب علم (كعادتهم) ورأي شيخنا حاتم العوني

  نشر في 15 يناير 2016 .

وجدت على الفيس بوك صفحة لطالب علم شاب جزائري ينتقد السلفية المعاصرة، وبأول نظرة على صفحته وجدت له أتباع ونشاط على الأرض، ولغة جيدة واستدلال بالكتب التراثية، ففرحت به وأمّلت فيه الفهم، ولكن بعد متابعتي لأكثر من منشور له ومحاولتي التعليق عليه للاستفادة وجدته متعالما وقليل الأدب! هو وإن كان ينتقد السلفية المعاصرة إلا أنه كشأن أمثاله نسخة أخرى منها في التعالم ومزاحمة العلماء وسوء الأدب. وهذا مثال لما دار بيني وبينه من حوار على احدى خواطره، ثم حذفت صداقته لما أساء الأدب ووجدت أن لا فائدة في مناقشته أدبيا او فكريا، ثم حظرني هو بعد ان حذفت صداقته.

خاطرته: س / ما موضوع الإعجاز في القرآن ؟

ج / الإعجاز الّذي يختصّ به القرآن دون غيره هو ( الإعجاز البيانيّ ) ، فهذا هو الّذي وقع التحدّي به في مثل قوله تعالى (( وَإِنْ كُنْتُمْ فِي رَيْبٍ مِمَّا نَزَّلْنَا عَلَى عَبْدِنَا فَأْتُوا بِسُورَةٍ مِنْ مِثْلِهِ وَادْعُوا شُهَدَاءَكُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ )).

وأمّا سائر الأدلّة في القرآن وفي غيره على صدق الرّسول صلّى الله عليه وسلّم كالإخبار بالمغيّبات ومن ذلك الإخبار بما يطابق الكشوف العلمية الحديثة ممّا يسمّيه كثير من النّاس الآن بـ (الإعجاز العلميّ) ونحوه فهو من دلائل النّبوّة وعموم معجزات النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم ، لكن ليس شيء منه داخلًا في معنى ( إعجاز الكتاب ) والتّحدّي بخصوص القرآن.

وهذا لأنّ أقلّ قدر وقع التّحدّي به من القرآن هو سورة واحدة منه؛ أيَّ سورةٍ كانت، فدلّ أنّ الإعجاز الّذي يختصّ به القرآن هو = صفة موجودة في كلّ سوره لا تخلو منه سورة، ومعلوم أنّ وجوه الإعجاز الأخرى المحتملة توجد في سورة وتغيب في أخرى، ولا يطّرد في كلّ السّور ويوجد في جميعها إلّا إعجاز البيان والبلاغة ...

وعلى هذا فما صحّ من تلك الوجوه الأخرى ـ في القرآن وفي غيره ـ على صدق الرّسول صلّى الله عليه وسلّم : الصّواب تصنيفه ضمن عموم معجزات الرّسول صلّى الله عليه وسلّم ودلائل نبوّته ـ كما كان السّلف يصنّفون ـ لا ضمن معنى إعجاز القرآن.

وأمّا ما لا يصحّ أصلًا في القوانين التّجريبيّة ونحوها أو يصحّ فيها ولا تصحّ نسبته لمعاني الآيات لمناقضته لمجموع أقوال السّلف فيها فهو = ابتداع وتكلّفٌ، لا يصنّف ضمن معنى إعجاز القرآن ولا ضمن عموم الدّلائل والمعجزات.

تعليقي: ويختص أيضا بالاعحاز التشريعي كاختصاصه بالبياني أو أهم.

رده: لا تتكلّف، وأين ترى الإعجاز التشريعي في سورة المسد مثلا ؟

تعليقي: هذا ليس تكلفا بل هو منصوص العلماء فالقرآن أحسن واعجز في كل موضوعاته.

كلام من تحدث عن البلاغة لا ينفي كلام غيره اذ لا يمكن لعالم ان يتكلم في كل شيء في وقت واحد في مكان واحد. ولكن الدليل يجمع ما فرقه العلماء.

رد أحد المعلقين: ويحك يا خالد ما معنى الإعجاز في نظرك؟!

ردي: الإعجاز هو أن يأتي القرآن بما لا يستطيع البشر الإتيان بمثله أو أحسن منه ما دام هذا القرآن موجودا. وهذا متحقق في كل ما أتى به القرآن، والإسلام ديانة فكرية قبل أن تكون ديانة لغوية، بل كما قال الإمام الشافعي ما معناه إن مقصود الخطاب العربي إن في القرآن أو السنة هو نقل المعنى، فنقل المعنى من تنزيل الوحي هو امقصود الأول لا نقل اللغة العربية، ولكن الإعجاز البياني كانت له أهمية خاصة بمستوى ما، وهذا المستوى هو بقاء إعجازه عامًا يفهمه كل مسلم بغض النظر عن نظره وذكائه الفكري، يفهمه بإقرار وإجماع أهل اللغة الذين قامت بهم الحجة أيام النبي ومن بعدهم إلى يومنا هذا، فهذا مطلب أولي لا أولوي، هو مبدأي لكي تكون الفرصة بعد للعلماء الذين يعملون على بيان ما أتى به الإسلام من معنى ثم بيان أنه أحسن من كل المعاني المخالفة التي أتى بها البشر في زمنهم، ولا يكتفون بترديد الشعارات وبالاحتجاج بالإعجاز الذي وقع فيمن مضى.

ثم تركت تعليقا هو رد على بعض ما في خاطرة الشيخ الأصلي ولم أنص للأدب ” ولا بد من الاهتمام بمآخذ العلماء في منهجهم وأقوالهم، حتى السلف الصالح، لكي لا ننسب لهم ما لا تصح نسبته إليهم“.

رد الشيخ الأصلي يخاطبني : كفى جهلا بالله عليك ، نحن نتكلم عن إعجاز القرآن وبمَ وقع التّحدّي فيه ؟ التشريع عظيم ومعجز في الإجمال ولكن موجود في السنة تشريع أيضا بل أكثر التشريعات هناك ؟ فهل أعجز الله الخلائق أن يأتوا بسنّة أيضا ؟ بل قل مثل ذلك في الإجماعات والأقيسة فإن محل بعض الأحكام إجماعات وأقيسة !!!.

ثم لم أرد وحذفت صداقته

رأي شيخنا حاتم العوني في ملاحظتي علما بأني لم أخبره باسم الشخص : " ملاحظتك عليه في محلها ، وهو كما وصفته "


  • 1

   نشر في 15 يناير 2016 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا