صناعة عراب - مقال كلاود
 إدعم المنصة
makalcloud
تسجيل الدخول

صناعة عراب

انظر حولك !

  نشر في 01 نونبر 2022  وآخر تعديل بتاريخ 02 نونبر 2022 .


النظر الى البشر سيريحك من متناقضات الحياة !

النظر الى اعماق قصصهم ! الغوص في معاناتهم وخفايا دواخلهم !

انه لامر مدهش ان ترى كل هذا !

اذ يجعلك تعيش باسرارهم ما يبعث فيك الحمد او ما يسمى بالرضى النفسي !

وان تعيش كمرآة لارواحهم وتستنشق دموعهم لهو لعنة منك وعليك !

لانك ستعيش لحظات تعاستهم وسعادتهم ! ستشعر بحزنهم وبهجتهم !

وبالتالي ستستمد قوتك من صراعاتهم الخفية ومعاركهم من اجل البقاء !

ستقف كما المخرج السينمائي او الكاتب الروائي لقصصهم بل لسيناريو مسلسل حياتهم  

ببداياتها وحبكتها وربما نهاياتها ! 

ستحرك الشخصيات كما في موقع التصوير !

تزيح هذا وتضيف ذاك ! تمجد بعض وتقضي عل اخر وتفاجأ الابطال قبل الجمهور !

سيتعبون من نصوصك ومن عدم مبالاتك واهتمامك باخراج ابداع وحوشهم من داخلهم وفصلها عن حقيقتهم !

سيتحرقون شوقا لمواجهة جنونهم المكبوت معك وامامك وبالتالي اشهار نجاحهم بتشجيع منك !

كما ستتحرق انت في النهاية لحفل توزيع وتوثيق لقطات الاوسكار بيدهم قبل يدك !

ستلعب دور المخرج المبدع والناصح الشقي والقائد المعلم والاب الروحي !

عراب حسب قولهم وتعبيرهم !

ستكون لنجاحات مغامراتهم رؤيا لانهزام فشلك المقلق وتجسيد ذاتك بهم !

عقدة معقدة متشابكة ستساعد انت بفكها !

لتغيير اقدارهم المدفونة بسيناريو طريق تاديتهم الدور المختار !

وازالة شوائب عقدة تغيير ثوبهم واشكالهم !

وبالتالي حبهم لقيود اسرهم ولنرجسية وحشهم المدجن !

وغالبا ستاتي الاوقات بعدها ليمجدوك بشتى الطرق !

بكتابة سيرتك او بسرد قصصك او باخبار الجميع كيف عاشوا معك مغامراتك !

او بمجرد تذكر طيفك والدعاء لك او حتى بانتقادك !

اذ ستصبح احد نجوم سمائهم رغما عنك وعنهم !


لعنة العراب ليست كباقي اللعنات !

انه مخلوق فريد من نوعه ! ساحرا بوجوده !

كبائع الورد ! لطيف بمظهره مخيف بافكاره شرير بعمله !

اذ يقطف الازهار ليبيعها للاحياء والاموات ! يزخرف عرسا كما يزخرف قبرا

تراه يمسك بمشرط لتقطيع الاشواك والجذور عابسا في غرفة ممنوعة الدخول !

ليخرج عليك بابتسامة ساحرة بباقة مدهشة الالوان والعطور تبهج القلوب وتكمم الافواه وتقطع الانفاس !

كالجندي المدافع عن شرف الاوطان ! والذي هو الاخر تعودت ان تراه مغوارا باسلا !

حنينا متواضعا بابتسامة اخرى تخفي ملامح شجاعته في الجبهات الملتهبة !

وانتصاره الشرير بصلب اسرى الاعداء وفخره لسماع عوي اطفالهم !


هذا هو مفهوم اللعنة لدى العراب !

ان يكون هذا وذاك واخر لا تعلمه ولا تعلم من هو الحقيقي بينهم !

بل ولا يهمك التدقيق بالامر طالما انه يماشي شعور قوة الجنون لعظمتك !

طالما هو الوحيد القادر عل تدجين مشاعر وحوشك !

والمربي الفاضل لفلسفة شياطينك ! 



   نشر في 01 نونبر 2022  وآخر تعديل بتاريخ 02 نونبر 2022 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا