لا أريدك - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

لا أريدك

  نشر في 17 يوليوز 2021 .


لماذا تُأقلمني علي وجودك، وأنت تَنوي الرحيل، لماذا تَأخذُ قلبي وتَهوي بهِ في مكانٍ بعيد 

أخذت رَوحُي وتركتني جسدًا هامدًا لا يَقدرُ علي العَيش دونك؛ فكل شيء انطفأ داخلي

لا أجدُ شغفًا لأصنع أي شيء فحقًا لا أدري كيف أعودُ كما كنتُ

ليت وجودك دائم؛ لكانت الصعاب اختلفت، والأحزان اختفت

ليت الجميع يفهم ويرى ما بداخلي؛ كي تُرحم

ليت عذابك ينتهي" كي تعود كما كنت سابقًا

فلا أحد يَشعرُ بآلامي؛ فالسعاده أتت لي

 لكنها أصغر من حُزني كي تُداويه؛ فالحزن أصبح جنين ينمو داخلي

يتغذى من جسدي 

ويُعذب في بدني

ليت الزمان يعود يوماً؛ ماكنا آلمنا أنفسنا؛ فليت الجميع يفهم كيف كلمة كفيلة أن تُحزن قلبًا وتُحطمه وكلمة صغيرة أو نظرة رحيمة تُريح قلبًا وتسعده


فكيف أقول بكل سلاسة أُريد الرجوع؟!

 فالرجوع بعد البُكاء والحسرة لا يُداوي القلب الحزين المُتعسر، الذي سهر ليالٍ 

طوال لا يَعرف للنوم مجالًا، الذي بكى شوقًا وألمًا وأرهق بدنه بكل ذرة في وجدانِهِ؛ فالإعتذار بعد الخصام وانقطاع الود لا يُمثل سوى الإفراط في الإهمال 


بِكل صدر رحب، لا أُريدك في حياتي

لا أريد أن اشعرُ بأنفاسك جواري، لا أريد رؤيتك، أريد أن أتَعلمَ كيف أقسو عليك بكل بشاعةٍ ولا أُرحم 

ولكنْ، بعد كل ذلك قلبي يشتاق إليك 

و عقلي يَغفر لك 

فماذا فعلت كي قلبي يتمسك 

بحبك هكذا؟

ولكنِّي سأظل أقول 

لا أريد الرجوع إليك.

#هيام_صابر (عاشقةالقلم) ❤



  • Hayam saber
    عاشقة القلم الكاتبة ثقيلة ياعزيزي فأنت لا تدري مامعني ان تمسك قلماً وتكتب ماداخلك ❤
   نشر في 17 يوليوز 2021 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا