عقدة الفشل وغرور النضج - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

عقدة الفشل وغرور النضج

  نشر في 28 يوليوز 2022 .


أمران بهما يصل الإنسان إلى طريق مسدود، فتكون المشكلة في نظرته وطريقة تفكيره وليس في الطريق نفسه، وبالتالي تؤثر في سلوكه العملي والمجتمعي، ويتهاوى نجمه ويصبح خارج دائرة الضوء من حيث لا يعلم هما : عقدة الفشل وغرور النجاح.

فحين يقول الإنسان بأنه لا يستطيع أو يتوقف عند محطات الفشل فلن يصل!، لأنه وجّه بوصلة التفكير إلى محطة العجز، هذا يعني أنه لن يكون هناك أي تكتيكات ولا محاولات أو مجهودات وبدائل ولا أساليب أو طُرق! الأمر الذي تكون فيه الفرص في أيادي طامحين آخرين، وتكون المفاجأة المدهشة في منعطف البؤر العمياء للفنتازيا اليومية التي تمتلئ بها الحياة.

النوع الآخر هو ذلك الذي أصابه " غرور النضج" وسكرة النجاح وكبرياء الاكتمال، ويغيب عن أذهان المخدوعين في القمة أن القناعة بالاكتمال والكمال هي طريق النقص:

إذا تم أمرٌ بدأ نقصه … ترقب زوالاً إذا قيل تم.

وهذا الأمر ينطبق على الأفراد والمؤسسات والأمم على حدٍ سواء، وكلها مخالفةً لطبيعة الحياة القائمة على رحلة البحث عن إكمال النقص أصلاً على النقص فالإنسان الذي يبحث ويحاول ويفشل ويعيد المحاولة فينجح ثم يقنع ويستمر ليتميز ثم يبهر! ويأتي بعده من يجد مكامن نقص كثيرة فيغير ويضيف ويثبت ويزيل، هو ذلك الإنسان المؤهل لأن يكون خليفة الله في الأرض.

المحاولة والفشل ثم المحاولة والنجاح هي الركائز التي تقوم عليها مسيرة الأفراد والمجتمعات بل الحياة بدائرتها الأوسع، فالحياة لا يناسبها الكمال الذي لا يقبل النقص، ولا تقبل الإكتفاء الذي لايطمح إلى الزيادة.

نواف بن جارالله 



   نشر في 28 يوليوز 2022 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا