الخروج من حفرة الطين ٢ - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الخروج من حفرة الطين ٢

  نشر في 04 نونبر 2021 .

أحاول الخروج من صندوق المادة، من كل ذلك التراب الذي يعيقني و يمنعني من الرؤية، هناك (أنا عليا) أحس بها ، و هي غير الرأس، و غير هذا الكرش المنتفخ، هناك (أنا ) غير قبر اللحم هذا الذي أراه، أحس بهاو إن لم أرها، ، تتداخل معه و يتداخل معها حتى أكاد لا أميز أحدهما عن الآخر، و إلا كيف يمكن لقبضة من الطين، لكتلة لحم يتخللها العظم من أن تكون أنا، هناك شعلة من النار تحترق و هي التي تمد قبضة الطين بالحياة.


أنا لست طيناً، أنا لست لحماً، أنا لستُ كائناً عضوياً محكومٌ بتفاعلات كيميائية و عضوية. هناك شمسٌ تُشرق في داخلي فتبعث بالدفء و  الحرارة في أعضائي و تمدها بطاقة الكيان الواحد الذي يشعر و يحتاج و يريد، ثم يحب ويشتاق، فيكره و يحقد.  أنا المستيقظ الذي  يتخلل هذا الجسد دون أن يختلط به، أتعلق به دون أن يسعني، أسيره ساعة و تسيرني احتياجاته و رغباته، فإن بحثت بهبات الطين الخمس لن أجد غير هذا الجسد الذي يسعها، و لكن إن شرعت باستخدام هبات هذه الأنا ولجت عوالما في داخلي لا تراب فيها و لا طين.


أحس بذلك الشيء في داخلي يتفتح و يرفع يديه متمطياً، تنتابني الرغبة بأن أرفع عيني الترابية إلى السماء باحثا عن الرب، لكني أرى بعيني الأخرى سماوات أقرب في نفسي و أكثر سعة، سماءٌ لا أحتاج أجنحةً لألجها، فهنا لا يوجد أعلى أو أسفل، لا يمين و لا شمال، هنا تلج  السماء بسعة انفتاح عيناك.


تنتابني قشعريرة، و يملأني الخوف من جديد، كل هذا الذي أراه في داخلي، مجرات من الوعي إن أنا رميت نفسي فيها قد أضيعُ إلى الأبد في فضاء لا يحكمه قانون أعرفه، هنا قد لا يكون الموت هو ما يخيف، فإن ضعت في الفضاء الخارجي فما هي إلا سويعات قليلة قبل أن يداهمك الموت لسبب من الأسباب المادية المرتبطة بالجسد، أما هنا، فحتى الموت قد لا يكون خياراً، أن تضيع داخل نفسك، و يبقى جسدك الخارجي دون حاكم يحكمه، أن تكون غائبا في حضورك، لربما هو الجنون نفسه.


هكذا قررت أن ألج بهدوء، و أن أعد خرائطاً لهذا الوجود الجديد الذي أستشعره و أراه، باحثاً هذه المرة ليس عني، بل عن الشعلة التي لست أنا إلا قَبَسٌ منها، و لربما لست إلا شرارةً متناهيةً في الصغر.



  • عصام
    أحب الكتابة بكل أشكالها
   نشر في 04 نونبر 2021 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا