التعلق المرضي - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

التعلق المرضي

... معناه _ علاماته _ أسبابه _ وطرق علاجه

  نشر في 08 فبراير 2020  وآخر تعديل بتاريخ 08 فبراير 2020 .

التعلق المرضي ... معناه _ علاماته _ أسبابه _ وطرق علاجه


مقدمه: 

     إن التعلق حالة من الانجذاب والاحتياج والافتقار للآخر، وذلك كتعلق الجنين بحبل أمه السري، فهو لا ينفك عنه ولو لحظة واحدة، فغذاؤه ودواؤه وحاجات جسده كلها عن طريقه، فالقلب إذا تعلق بشيءٍ خضع له وافتقر إليه وكذلك اعترف واغتنى به، وعلى قدر تعلق المتعلق بالآخر واحتياجه إليه يكون نقص القدرة عن الانفكاك عنه وفك الارتباط به.

أولاً معنى التعلق لغةً واصطلاحاً:

1. معنى التعلق لغةً: أصل التعلق في اللغة من مادة " عَلِقَ " ، يقال: علق به : أي نشب به . تعلَّقَ بـ يتعلَّق ، تعلُّقًا ، فهو مُتعلِّق ، والمفعول مُتعلَّقٌ به وتَعَلَّقَ الوَلَدُ بِجِذْعِ الشَّجَرَةِ : عَلِقَ بِهِ وتَعَلَّقَ الْمَرْأَةَ أَوْ بِهَا : أَحَبَّهَا، ويَتَعَلَّقُ بِالأَوْهَامِ وَالوُعُودِ الكَاذِبَةِ : يُعَلِّقُ عَلَيْهَا الأَمَلَ. وكأنما قصدوا بقولهم تعلق : نشوب الحب بقلب المحب حتى لا يكاد يفارقه .

2. معنى التعلق اصطلاحاً : يرى الطبيب والمحلل النفسي البريطاني جون بولبي : (John Bowlby) عاش بين عامي ( 1907و 1990م) بأن التعلق نزعة فردية داخلية لدى كل إنسان تجعله يميل لإقامة علاقة عاطفية حميمة مع الأشخاص الأكثر أهمية في حياته، تبدأ منذ لحظة الولادة وتستمر مدى الحياة. وهذا التعريف "لبولبي" يبين لنا أن هناك نزعة لدى كل إنسان تهدف للارتباط بالناس الأكثر أهمية في حياته، وهذه النزعة بحسب تعريف "بولبي" فطرية فهي تبدأ منذ الولادة وهي نزعة مستمرة حتى الموت. وأيضاً يرتبط بمفهوم التعلق مفهوم آخر وهو قلق الانفصال والذي يعرف بأنه: القلق من خسارة أو ابتعاد الشخص الذي نحب والذي هو مصدر التعلق. والتعلق خاصية إنسانية، بل وخاصية حيوانية أيضاً، تبدأ مع الحيوان منذ ولادته .ويرى "بولبي" - وهو من أكثر العلماء الذين اهتموا بدراسة التعلق بين الطفل والأم - أن دافع التعلق دافع أساسي كدوافع الجوع والعطش والجنس، فعلاقة الطفل بأمه ضرورية لنموه كضرورة الغذاء والشراب.

ثانياً: الفرق التعلق الطبيعي والتعلق المرضي:

1.التعلق الطبيعي أو(السوي): يعرف الأخصائيون النفسيون التعلق الطبيعي أو السوي أنه دافع الحب الأساسي، فهو سياق محدد نتيجة عملية اجتماعية تختص أشخاص في محيط العائلة والأصدقاء دون غيرهم، مثل تعلق الأم بطفلها، وهذا التعلق يكون طبيعي نتيجة للدور الاجتماعي الذي تلعبه الأم وتعلق الأخ بأخته نتيجة للدور الاجتماعي والحب والحماية المتبادلة.

2.التعلق المرضي:هو الميل المبالغ فيه إلى موضوع من الموضوعات ، بحيث يفقد المتعلِّق استقلاليته ، ويتبع المتعلَّق به تبعيةً كاملةً ، وكأنما تذوب شخصيته عنده . ويعرف أيضاً التعلق المرضي (codependency) بأنه حالة عاطفية تحدث لبعض الأشخاص وهي مرتبطة بالحياة اليومية ونمط تصرفاتنا مع الأشخاص وسلوكيتنا، مثل التعلق بأحد الأصدقاء بشدة أو تعلق بالوالدين أو الأولاد بشكل مفرط أو التعلق بأحد الأشخاص في الجانب العاطفي والحب، ويكون التعلق في هذه الحالة علاقة قهرية لا تميزها روابط مشتركة وتكون خاضعة لظروف نفسية حدثت لفترة من الوقت، هذه العلاقة قد ينتج عنها عدم تقدير الذات، والكثير من التصرفات التي تسبب الضغوط النفسية للطرف الآخر.

ثالثاً: الفرق بين التعلق المرضي والحب:

     وهنا يجب أن نبين قضية مهمة وهي أن (التعلق ليس له علاقة أبداً بالحب) يقول شمس الدين التبريزي في كتابه ((قواعد العشق الأربعون)):التعلق نتيجة الشعور بالنقص..أما الحب نتيجة الشعور بالانتماء. إذاً التعلق في عمقه هو إشباع لخلل بداخلنا نحن مسؤولون عنه وجاء هذا الشخص الذى نتعلق به ليسد لدينا ذلك الخلل فنتمسك ونتشبث به، لذلك ستجد الذى يتعلق بشخص .. لا يرى بالحياة غيرة .. يلازمه الشك والغيرة الجنونيه .. يحاصر من يتعلق به وإذا شعر أنه سيذهب بعيداً عنه تجده يحاصره بآرائه وأفكاره التى تجعله مقيد تحت رغباته ثم يغلفها له عقله اللاواعى (إنك تحبه) وهكذا يسعى بقوة من يتعلق بالأشخاص أو الأشياء إلى ما نسميه (التدمير الذاتى)،يعنى أنه يشرب ويأكل لأجل وجود هذا الشخص فإن غاب أصبح يأكل أي شيء (تدمير ذاتى) يعنى الاهتمام بصحته وبملبسه وببيته من أجلهم فإن غابوا أو تركوه أصبحوا فى غاية الإهمال (تدمير ذاتى).

رابعاً: علامات التعلق المرضي:

ذكرَّ دكتور محمد هاني، استشاري الصحة النفسية و الدكتورة هالة مبارز، أستاذة علم النفس التربوي بالجامعة الأمريكية عدة علامات للتعلق العاطفي المرضي، ومنها:

1-تذكر أفعال الشخص باستمرار وعدم القدرة على نسيانها.

2-مراقبة الشركاء السابقين عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي.

3- التفوه بجمل مثل تعودت على الطرف الآخر لكني لا أحبه.

4-الانسحاب من الحياة العملية للتفكير بالشخص الذي يدمنه.

5-هيمنة التفكير في الطرف الثاني عليه.

ويوجد للتعلق علامات سهله وبسيطة جداً إذا وجدتها فيك أو استشعرت أو أحسست بها فأنت متعلق وبقوة وإليك أهمها:

 إنك ستفقد سعادتك وبهجتك .

 إنك تشعر بالحنق والضيق والملل.

 أنك ستفقد رزقك أو أموالك أو الراحة والاطمئنان بحياتك .

 اللجوء إلى الحبيب على أنه الوحيد الذي يهتم بك.

 عدم الاهتمام بنفسك في مقابل الآخرين.

 الرغبة في التحكم في الموقف من طرف واحد.

 إلقاء اللوم على شريك الحياة بشكل دائم.

 الخوف من ترك الآخرين رغم المشاعر السلبية التي يعطونها لك.

خامساً: أسباب التعلق المرضي :

أوضحت الدكتورة هالة مبارز، أسباب التعلق المرضي كالتالي:

 حرمان الشخص من العاطفة.

 التجاهل والإهمال من قبل الأهل والأصدقاء.

 الاستهتار بمشاعر الشخص وعدم مشاركة الآراء.

 أكثر الفئات إصابة بالتعلق المرضي النساء الأكثر عرضة للإصابة بالتعلق العاطفي أكثر من الرجال، وذلك وفقًا لموقع «love addiction treatment»

ويمكن أن نضيف أسباباً أخرى مثل:

1.ضعف الثقة بالنفس، والبحث عن شخصية يتوحد فيها لكي يشعر بشيء من القوة.

2. وفرة التعزيز في العلاقة: فإذا كان الفرد يشعر بالحرمان، ثم يجد لذة بالغة في تعلقه المرضي ، فستكون هذه اللذة دافعاً لاستمرار العلاقة.

3. اضطراب الشخصية : هناك اضطرابات خاصة في الشخصية يمكن أن تؤدي إلى التعلق المرضي ؛ فالشخصية الاعتمادية : بطبعها تبحث عمن يسيرها ، وتدور حوله ، وكثير من التعلقات المرضية تنشأ بسبب اعتمادية كامنة . وكذلك اضطراب الشخصية الحدية عند المتعلق ، واضطراب الشخصية النرجسية عند المتعلق به.

4. ضعف الصلة بالله عز وجل : والأصل في ذلك قوله تعالى: وَمِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللَّهِ أَندَادًا يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللَّهِ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَشَدُّ حُبًّا لِّلَّهِ وَلَوْ يَرَى الَّذِينَ ظَلَمُوا إِذْ يَرَوْنَ الْعَذَابَ أَنَّ الْقُوَّةَ لِلَّهِ جَمِيعًا وَأَنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعَذَابِ (سورة البقرة آية:165) والإمام ابن تيمية رحمه الله يقرر قاعدة متميزة في ذلك فيقول في كتابه "العبودية" : من لم يكن عبداً لله كان عبداً لهواه ، شاء أم أبى.

سادساً:آثار التعلق المرضي :

الأغصان الجافة تنكسر مع أول ريح هكذا يحدث لكل متعلق بشخص أو بشيء ، تجده منكسراً.. تجده يئن..تجده يتألم..تجده يغير بجنون ..تجده فى حالة من الانهيار والانكسار ..تجده متشائماً يائساً.. تجده يرى الحياة ضنك ومصائب. نعم الشخص المتعلق يضع حياته تحت رحمة وتصرف ونوايا الأخر فلا يشعر بالبهجة ولا بالسعادة ولا الانشراح إلا بوجود هذا الشخص معه.

والذين يعانون من التعلق المرضي يجدون صعوبات في تقدير الذات، ويلجأ هؤلاء الأفراد إلى أشخاص يحتاجون رعايتهم أو يمنحونهم الثقة اللازمة لهم ، فهؤلاء الأشخاص يريدون الشعور بحاجة الآخرين لهم وبرغبتهم في تقدير الذات، وقد يلجأ البعض منهم إلى شرب الكحول أو إدمان المخدرات كنوع من التعلق بشيء ما.

ويترك التعلق المرضي آثاره على حياة المتعلق بكاملها، ومن أهم آثاره

 انخفاض مستوى التحصيل العلمي .

 اضطراب العمل وضعف الفاعلية فيه .

 فشل الحياة الزوجية والأسرية.

 انخفاض مستوى الدافعية وتقدير الذات.

 البعد عن الله تعالى والانشغال عن طاعته بحقير الأعمال .

سابعاً: علاج التعلق المرضي :

 للتعلق المرضي عوامل روحية ومعرفية وسلوكية، ولهذا فينبغي أن يكون علاجه على عدة مستويات: فإذا كان السبب المهيأ للتعلق المرضي هو: الفراغ العاطفي، وأهم نتائجه: دوران معنى الحياة حول المتعلق به، فيمكن أن يكون العلاج فيما يلي:

أ. العـــلاج الروحي :

1.التوحيد : من الأسباب الرئيسية للتعلق المرضي ، نقص الحساسية لمفهومي العبودية والتوحيد ، فقد قال سبحانه أَفَرَأَيْتَ مَنِ اتَّخَذَ إِلَٰهَهُ هَوَاهُ وَأَضَلَّهُ اللَّهُ عَلَىٰ عِلْمٍ وَخَتَمَ عَلَىٰ سَمْعِهِ وَقَلْبِهِ وَجَعَلَ عَلَىٰ بَصَرِهِ غِشَاوَةً فَمَن يَهْدِيهِ مِن بَعْدِ اللَّهِ أَفَلَا تَذَكَّرُونَ (سورة الجاثية، الآية:23 )، فجعل الهوى إلهاً، وقال صلى الله عليه وسلم: قال رسول الله ﷺ:( تعس عبد الدينار والدرهم والقطيفة والخميصة، إنْ أُعطِي رضي، وإن لم يُعطَ لم يرض)(رواه البخاري) فجعل كل زيادةٍ في التعلق بهذه الأشياء عبوديةً لها .

2. العبودية: وإذا توجه قلب العبد إلى الله تعالى شغله ذلك عن كل ما دونه الخوف والرجاء والمحبة : مدار أعمال القلب عند المؤمن على " الخوف، والرجاء، يتوسطهما المحبة " فخوف الله يحجز عن معصيته، ورجاء الله يقبل بالقلب على طاعته، وحب الله يشغل العبد عن التعلق بغيره .

3.كثرة ذكر الله تعالى : قرر علم النفس المعرفي أن ما يكثر الإنسان من ذكره يترسخ في أعماقه باعتباره معتقدات صلبة ، وإذا أكثر العبد من ذكر الله تعالى أصبحت مراقبة الله عز وجل نواة أصيلة لشخصيته ، وإذا اعتاد العبد على ذكر الله كان ذلك حياطة لقلبه حتى لا يدخل عليه هوى فيفسده .

4.كثرة الصلاة : فبها يزداد قرب العبد من الله ، وتُستَنزَلُ رحمته .

ب.العلاج المعرفي :

1.النظر إلى التعلق باعتباره عاطفة بشرية : إذا ضخَّم المتعلق مشكلته فلن يحلها ، ولكن .. إذا نظر إلى التعلق باعتباره طبيعة بشرية ، أصلها سوي ، غير أنه يطرأ عليها ما يتجاوز بها عن موضوعها الأصلي إلى مواضيع بديلة ، وما يزيد من حدتها لتتجاوز الحد الطبيعي ، أمكنه أن يفكر في الحلول .

2. البحث عن الأسباب : لماذا أنا متعلق بـ ..... ، يبحث عن الأسباب الخاصة به التي تدفعه إلى التعلق ، كالفراغ العاطفي ، التقليد ، البحث عن موضوع للحب ... إلخ . وفائدة معرفة الأسباب أن يسعى الإنسان إلى معالجتها بأساليب صحيحة لتكون بديلاً عن الأساليب الخاطئة .

3. التفكير في النهايات :كل بداية لذيذة ممتعة ، لأنها تكون بداية ممتلئة بالرغبة ، محلِّقَةً في الآمال ، غير أن النهايات هي التي تحدد قيمة كل شيء . وبداية العلاقة الغرامية ممتعة، ولكن نهايتها مهين.

4.التفكير في نقائص الطرف الآخر : لأن التعلق يعتمد على إلباس الطرف الآخر ما ليس فيه من المحاسن ، ونفي ما هو فيه من المساوئ ، فإذا أمعن الإنسان الفكر في النقائص البشرية للمحبوب ، أمكنه أن يخرج من إسار سحره .

5. التقليل من التعميم المفرط : في التعلق لا تستخدم الألفاظ بالصورة الدقيقة ، فحبيبي (أفضل مخلوق على وجه الأرض) ، وحبيبتي ( أجمل النساء .. وأنبلهن) ، واستخدام اللغة بهذه الصورة المفرطة في التعميم سيضلل المتعلق ، بينما إذا وضعت الصورة في إطارها الصحيح واستخدمت لها الألفاظ المناسبة أمكن الوصول إلى حل (حبيبتي إنسانة جميلة .. ولكن .. لابد أن يكون هناك من هي أجمل منها) (حبيبي له حسنات .. وله سيئات) .. واستخدام التعميم المفرط أساس في كثير من الأفكار اللاعقلانية ، والتفكير في الأشياء بألفاظ محددة أقرب إلى وصف الواقع مرحلة أولى لحلها .

6.التفكير والبحث عن بدائل : المتعلق يجعل محبوبه مركز كل شيء، ويصب عليه طاقة كانت ينبغي أن توزع على موضوعات كثيرة ، والطاقة إذا لم يكن لها إلا مسرب واحدٌ تشبثت به ، فإن تعددت مصارفها قلَّ ضغطها على مسربها القديم. وذلك - على مستوى معرفي - من خلال : البحث عن احتمالات أخرى توجه الطاقة فيها. وعلى مستوى سلوكي : البدء في العمل الفعلي لاستثمار هذه البدائل .

ج.العلاج السلوكي :

بعد جلسات التأمل التي يقضيها المتعلق في مراجعة أفكاره ومعتقداته، أو جلسات المناصحة والاستشارة التي يحاول فيها مع بعض أصدقائه العقلاء ترتيب أفكاره، يأتي دور السلوكيات التي تساعد في علاج التعلق المرضي.

وهنا لابد من معرفة الهدف من فك الارتباط أو التعلق وهو التحرر من كل المشاعر والأحاسيس التى تجعلك أسير للأشخاص أو الأشياء للوصول للوعي والسيادة الذاتية بحيث يكون وجودك مرتبط بالسبب الحقيقي لوجودك في هذا الكون (وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ )( سورة الذاريات، آية:56)

1. عليك أن تؤمن بأن بداخلك قدرات إبداعية هائلة أودعها الله فيك، ستذهلك أنت شخصياً لو اكتشفتها.

2. قرر أن تنمي ثقتك بنفسك فأنت خلق الله وبداخلك الإمكانيات التى تجعلك واثق النفس , عليك ان تبدأ من اليوم بأشياء أنت مبدع فيها صغيرة (كتابة ...رياضة زراعة ورد بحديقتك أو شرفة بيتك....إلخ) وعند إنجازها أعطى لنفسك مكافأة ولو بفنجان قهوة أو أشترى لنفسك ورده .. ثم انتقل لشيء أكبر منه وأبدع مرة أخرى فأنت واثق بنفسك.

3. تعاطف مع ذاتك وسامح نفسك , وتعاطف مع الآخرين وسامح الآخرين من الأخطاء التى فعلتها وفعلوها واسمح لنفسك بالتحرر من القيود وأطلق للآخرين سراحهم واسمح لهم بالعيش فى سلام وعش أنت أيضاً بسلام.

4. اجعل تفكيرك إيجابياً واصنع لنفسك قناعات سعيدة جديدة.

5.اعترف من داخلك أنك تستحق كل شيء جميل وكل شيء مبهج فقلبك يعرف (أن كل شيء مع الاتكال على الله ممكن وسيثمر بكل سهولة ويسر).

6. إذا كان ابنك أو ابنتك أو زوجك أو زوجتك أو حتى صديق لك متعلقين بك أو بغيرك فأرشدهم بلطف إلى تحديد رسالة له يسعى لتحقيقها , ساعده كى يثق بنفسه أكثر, اجعله يخرج من حلقته المفرغة ورغبته بالعزلة, بالاشتراك بالألعاب والأعمال الجماعية.

7.من اليوم أنت واعي أنت تعيش حياتك وهو وهي وهم يعيشون حياتهم وإذا اجتمعنا أو التقينا فلنجعلها أروع وألذ اللحظات وأبهجها , نعم كل منا حر , كل منا مركز على نفسه

8. تذكر قول الله تعالى:(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا عَلَيْكُمْ أَنفُسَكُمْ لَا يَضُرُّكُم مَّن ضَلَّ إِذَا اهْتَدَيْتُمْ إِلَى اللَّهِ مَرْجِعُكُمْ جَمِيعًا فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ)(سورة المائدة، الآية:105) لذلك وجه العاطفة والمشاعر والأحاسيس لنفسك أولاً .. اعتنى بها كافئها دوماً .. ثم بين الحين والأخر أنفق هذه المشاعر لمن حولك دون شروط دون قيود أنفق بحب وحرية ..

9. درب نفسك أن الأشياء من حولك مسخرة لك لتسفيد منها .. ليس لتتعلق بها وأن الأشخاص بحياتك لهم مكانه بقلبك تساعدك على التطور الروحى والإنسانى لتتعلم من خلالهم قوة الوجود.

10. ردد يومياً (أنا استطيع إسعاد نفسي والاهتمام بها .. وهم يستطيعون إسعاد أنفسهم والاهتمام بها).

11. ردد دوماً (الحياة لن تقف بدونهم , الحياة تستمر , وأنا من أصنع السعادة والبهجة).

وذكرَ دكتور محمد هاني، استشاري الصحة النفسية عدة نصائح للتخلص من التعلق المرضي، وهي كالتالي:

 الاندماج والانشغال في هواية.

 الانشغال في العمل.

 تكوين صداقات مشجعة على ترك البيئة المحبطة.

 شغل الوقت بأشياء مفيدة وعدم تذكر الأشخاص والأذى النفسي.

الخاتمة: 

     كلنا بحاجة إلى الحب والشعور بأنه موجود في هذه الحياة، ولكن أحياناً ينقلب هذا الشعور الجميل إلى كارثة حينما تكون العلاقة غير متكافئة أو نتعلق بأشخاص وأشياء يسببون المتاعب في حياتنا، ولكننا لا نستطيع اتخاذ قرار التخلي عنهم! وقد حدد علماء النفس هذا النوع من التعلق بـ التعلق المرضي .

     إن شعرت أن علاقتك بغيرك غير طبيعية ولا تشعر فيها بالراحة حدد دائماً قرار وهل تريد الإكمال معه أم لا ، قبل أن تتعلق به تعلقاً مرضياً، في حالة الشعور بأنك لا تستطيع التخلي عن شريك حياتك رغم الإيذاء النفسي الذي تتعرض له، فمن المفضل الحديث مع طبيب نفسي.

     والمتعلق بالله لا تضيق عليه المخارج عند الخطوب وتكاثف الغموم، قال ابن الجوزي رحمه الله تعالى: «ضاق بي أمر أوجب غماً لازماً دائماً، وأخذت أبالغ في الفكر في الخلاص من هذه الهموم بكل حيلة وبكل وجه، فما رأيت طريقاً للخلاص، فعرَضت لي هذه الآية: (وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجًا) (سورة الطلاق،آية: ٢)، فعلمت أن التقوى سبب للمخرج من كل غم، فما كان إلا أن هممت بتحقيق التقوى فوجدت المخرج. فلا ينبغي لمخلوق أن يتوكل أو يتسبب أو يتفكر إلا في طاعة الله تعالى، وامتثال أمره، فإن ذلك سبب لكل فرج. ثم ينبغي للمتقي أن يعلم أن الله كافيه فلا يعلق قلبه بالأسباب، فقد قال عز وجل: (وَمَن يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ) (سورة الطلاق، آية:3)

     يقول الإمـام الشافعي -رحمه الله- كُلما تعلقت بـ شخص تعلقاً أذاقكْ الله مٌرّ التعلق لـ تعلم أن الله يغار على قلب تعلق بغيره فيصدك عن ذاك لـ يردك إليه.

     ويقول ابن القيم -رحمه الله- في ذلك:(من تعلق قلبه بغير الله عذب به ولا بد).

     وقد يكون التعلّق بأي شخص؛ حتى يصبح رضا من نُحب مُقدم على رضا الله عزّ وجلّ .وَيحدث أن يردنا الله إليه ردًا جميلًا، فيصرف عنّا محبة من نُحب، فيتغيّرون، ويُعرضون، لِترجِع إليك روحك التائهة في حبٍ زاد عن الحد.. فلا تعجب حينها، إنمّا هي رحمة الله بك؛ وهو الغنّي سبحانه عنك وعن محبتك.

     ويقول ابن الجوزي -رحمه الله- في كتابه النفيس (صيد الخاطر): تأملت فإذا الله سبحانه يغار على قلب المؤمن أن يجعل له شيئاً يأنس به، فهو يكدر عليه الدنيا وأهلها ليكون أنسه بالله وحده.

وتذكر بأن الخذلان يأتيك من الجهة التي عصيت الله من أجلها. فالجزاء من جنس العمل، فلا تعصي الله من أجل من تحب، فقلب من تحب بيد من عصيت.


المصادر والمراجع:

1.القرآن الكريم.

2. السنة النبوية المطهرة(صحيح البخاري).

3.معجم المعاني الجامع.

4.محمد محمد فريد. التعلق المرضي، موقع النفسي، مقال منشور بتاريخ3 /7 (2015).

5.أمنية قلاوون، التعلق المرضي .. أعراضه وأسبابه وكيفية التخلص منه

اقرأ المحتوى الأصلي على موقع كل يوم معلومة طبية: https://www.dailymedicalinfo.com/view-

6.مصطفى، منار بني والشريفين، أحمد (2012م). قلق الانفصال وأنماط التعلق بالأمهات البديلات لدى عينة خاصة من الأطفال الأيتام والمحرومين في ضوء بعض المتغيرات. مجلة كلية التربية بالإسماعلية. مصر، عدد 22: 85-126.

7.شمس الدين التبريزي في كتابه ((قواعد العشق الأربعون)

8.منصور. عبدالمجيد سيد أحمد (1987م). سلوك التعلق وقلق الانفصال في غياب دور الأم وآثاره على التنمية الاجتماعية. ورقة عمل مقدمة في ندوة الطفل والتنمية. في الفترة 24-26 نوفمبر. وزارة التخطيط، الرياض، الجزء 6: 1824-1848.

9. رانيا نور ، التخلص من التعلق المرضي بالحبيب، مقالة نشرت نشر في بوابة الشباب يوم 14 - 08 – 2017.

10.ابن الجوزي -رحمه الله- في كتابه النفيس (صيد الخاطر)

11. ابن تيمية، العبودية.

12.أقوال ابن القيم رحمه الله.

13.أقوال الإمام الشافعي رحمه الله.


  • 2

   نشر في 08 فبراير 2020  وآخر تعديل بتاريخ 08 فبراير 2020 .

التعليقات

§§§§ منذ 2 سنة
كُلما تعلقت بـ شخص تعلقاً أذاقكْ الله مٌرّ التعلق لـ تعلم أن الله يغار على قلب تعلق بغيره فيصدك عن ذاك لـ يردك إليه. " الامام الشافعي
ويقول ابن القيم -رحمه الله- في ذلك:(من تعلق قلبه بغير الله عذب به ولا بد)

مقال جميل جدا.
بارك الله فيك
1
الدكتور زياد عبدالكريم النجم
أشكراً من أعماق قلبي سيد Ahmed Mahmoud ربي يكرمك ويبارك فيك.

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا