الجفاء قطعة من العذاب - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

الجفاء قطعة من العذاب

للعذاب الوان من والجفاء من الوانه

  نشر في 12 شتنبر 2019 .

قلتُ يوما اهجوه من جفاءه

الا ليت الليل لم يكن سرمدا

واننى من عشاقه لما فيه بقاءه

ان الليالى وطيس حرب تسعرا

وما رابح الحرب سوى نار عناده

وعناء الساهرين رمادا مبعثرا

وعاتبت النهار لم التراخى بمجيئه

الا دامت تلك النجوم عندما تشرقا

ورحت اسرد فيضا من انواره

هل يا ضحى تاتيك العيون تسهدا

وما تشرق النيران الا من صباحه

فما عدت امسى ولا من صباحى اسعدا

وعند الليالى رياح برودةٍ تسكرنه

ومن عصفها باتت خوالدى تتعصفا

تعمّدتى الغيابَ او انك فى معذرِ

وما غبتى عن فكرى وعن مهجتى

وان لم يكن منك ملامةَ الفجر

جاء يغزونى بليلى وما تتملكى

وما يعاتبنى الحنينُ عند مسعر

بل بناره يكوينى ويأخذ أضلعى

وقلتُ بها شعرى ونظمتُ مزاهر

وجعلتُ بكل نظائمى أنين توجعى

تلك التى يوما بها ارتنى ضوءا مقمرِ

ووجهها طالعت فأرتنى بريق الانجمى


  • 6

   نشر في 12 شتنبر 2019 .

التعليقات

Ahmed Mahmoud منذ 1 شهر
تعمّدتى الغيابَ او انك فى معذرِ

وما غبتى عن فكرى وعن مهجتى

أحسنت أيها الشاعر. تحياتي
1
جمال طارق عرفه
شكرا لجميل ثناءك يا صديقى
DALLASH BAKEER منذ 2 شهر
غارت على نفسها من نفسها ..حق الملاك أن يغار
نظمت شعرا ادمى مقلتي..وجد في قلبي يستعار
4
هدوء الليل منذ 2 شهر
الحب لا يمكن أن يشيخ أبدا، قد تفقد الأقفال لونها الذهبي، قد تتلاشى نضارة الخدود، ولكن القلوب المحبة سوف تعرف انه لا صقيع الشتاء وبرده يؤثر فيها بل دفء الصيف لا يزال فيها.
سلمت اناملك الدافئة ..
2
جمال طارق عرفه
سلمتى وسلمت اناملك

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا