نحتاج أكثر من العينين لنراها ( مواقف متفرقة ) ج2 - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

نحتاج أكثر من العينين لنراها ( مواقف متفرقة ) ج2

الإيقاع السريع للحياة يحجب عنا بعض المشاهد الطيبة فيها , والتي من شأنها أن تهون علينا بعضاً مما نعانية فيها , وفكرة كوننا لا نراها لا تعني بالضرورة أنها غير موجودة , ربما تكون أقرب مما نظن ولكن نحتاج أكثر من العينين لنراها

  نشر في 18 شتنبر 2019  وآخر تعديل بتاريخ 20 شتنبر 2019 .


(والرحماء قليلون , وهم أركان الأرض وأوتادها التي يحفظ بها الله الأرض ومن عليها ..د/مصطفي محمود)

        ********

(1)

(إمام الجامع الكبير)

إمام الجامع الكبير , في الأربعين تماما أو يزيد قليلا , رجل وقور, يرتدي علي الدوام جلباب واسع أكثر من اللازم لكنه لطيف ,وصوته في التلاوة لا يشبه أحدا مما كنت سمعتهم سلفا , عند إقامة الصلاة ينظر يمينة ويسارة وأمامه وخلفه ليبحث عن من هو أحق منة بالإمامة ,وهو إمام الجامع الكبير في الأربعين تماما, متقن القراءات العشر والصحيحين وألفية ابن مالك ....قليل الكلام , وإن تكلم فإنه من ذلك النوع الذي تحب أن تستمع إلية ,دائم الإبتسام ولا يكف عن إلقاء السلام كلما هم بدخول أو خروج أو جلوس أو قيام ...

ذات مرة أنهيت صلاتي متأخرا وخرجت من الجامع ووجدتة يمسح علي رأس طفل صغير يجلس وحيدا علي درجات السلم ويبتسم , ثم قدم لة بعض الحلوي و أبتسم ثم رآني فابتسم وقال شيئا لم أفهمه ثم رحل و ابتسم..

 *******                                

(2)

(السيدة التي أكلت قالب العجوة )

كنت في إحدي السنوات التي لم تكن جيدة كما لم تكن سيئة جدا أعمل في أحد المعارض التابعة لإحدي المؤسسات التي تفعل أي شيء تريد أن تفعلة وتبيع أي شيء, (من الإبرة إلي الصاروخ) كما يقال , الفارق فقط أنها لم تكن فعلا تبيع الصاروخ وإنما -بصورة أو بأخري - من الممكن أن تستخدمة ضدك ؛ بمعني أن ترسلك بة في رحلة إلي الدار الأخرة إن قررت أنك لربما تريد أن تشتري الإبرة من مكان أخر ..علي أي حال ..ذات يوم مزدحم دخلت سيدة إلي المعرض ربما بدافع الفضول ثم دخلت مباشرةً إلي قسم السلع الغذائية حيث أعمل , كنت مشغولا وقتها , لكن أتيح لي في الفترة مابين ردي علي هذا وإحضاري لطلب ذاك أن أخمن أنها كانت سيدة طيبة في الثالثة والخمسين , من إحدي الأماكن الراقية في مدينتنا , من ذلك النوع النادر الذي يعرف كيف تبدو الملابس جيدة عندما يرتدونها, أحب أن أتخيل أنها كانت تشغل منصب حكومي رفيع أو سيدة أعمال ناجحة , عندما فرغت مما أصنع وذهبت إليها ..بدأت هي بالحديث -عن ما تريد-بطريقة مهذبة جدا مفهومة واضحة كنت قد نسيتها , وكل ماكانت تطلبة كان من تلك الفئة السعرية العالية ولم تتكلم كثيرا أبدا وعندما انتهت شكرتني بلطف ثم كانت علي وشك الرحيل ولكنها وقفت ونظرت إلي شيئٍ ما خلفي وسألتني عن ما إذا كان قالب العجوة الموجود في الرف العلوي هناك جيد أم لا , فاعتذرت لها قائلا : أنا أسف ياسيدتي أني لم أذقة أبدا ولكن علي أي حال إني أقترح ليسادتك أن تشتري القالب الصغير منه لأن ثمنة فقط سبعة جنيهات, فوافقت. وعندما هممّت بوضعه لها في أحد الأكياس مع بقية السلع التي أشترتها قالت معتذرة أنه لا بأس, وأنها ربما تريد أن تحملة في يديها فأعطيتة لها وعندما أدارت ظهرها لي قامت بفتح الورقة الملفوف بها قالب العجوة ونظرت إلية لثانيتين ثم شرعت في تناولة , كانت يديها صغيرتين والقالب كبير عليهما فكانت تحمله بكلتا يديها وبدت السيدة البالغة من العمر ثلاثة وخمسين عاماً صاحبة الزي الأنيق والمقيمة في أرقي أماكن الزقازيق –كما أعتقد – بدت كطفلة في الثالثة من عمرها فرحة كل الفرح بقطعة حلوى إشتراها والدها لتوة , ورحلت ولم تكن تهتم بمن يسير يمينا أو يسارا ويمكنك عزيزي القارئ أن تخمن إلي ماذا كانت تصرف كل نظرها واهتمامها

قد تفكر عزيزي القارئ في أنه لا مغزي مما رويتة الان وأنك لربما أضعت وقتك في قراءة نص يتحدث عن سيدة تأكل قالب عجوة في الشارع إذ أن -تقريباً-ستون بالمائة من الأشخاص يأكلون في الشارع , وأنا لن ألومك علي ذلك ,ولكني أطلب فقط أن تنظر إلي الموضوع ككل بمنظور مختلف قليلا ..علي أي حال في ذلك اليوم بعدما انتهيت من عملي اشتريت قالب عجوة من فئة السبعة جنيهات وفكرت بعدما إنتهيت من تناول نصفة في حقيقة كوني لا أحب مذاق العجوة ..


  • 3

  • Abdulrahman Osama
    أكتب إليكم لأقول أني لا أستطيع الكتابة (فيرناندو بيسوا)
   نشر في 18 شتنبر 2019  وآخر تعديل بتاريخ 20 شتنبر 2019 .

التعليقات

Menna Mohamed منذ 2 سنة
جميل جدا اكثر الله من أمثال امام المسجد بالطبع فهمت مغزي قصة السيدة روح الطفولة موجودة في الإنسان مهما كبر ابدعت جدا و الله دام قلمك المبدع المميز
1
Abdulrahman Osama
ممتن جدا والله لكون حضرتك فهمتي المغزي، ولدعمك دايما ،
Menna Mohamed
ممتنة ليك جدا جزاك الله الجنة
Abdulrahman Osama
اللهم آمين جميعا بأمرالله
Menna Mohamed
يارب

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا