نقطة اللاعودة في اليمن . - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

نقطة اللاعودة في اليمن .

المشاريع المتوحشة.

  نشر في 27 ديسمبر 2018  وآخر تعديل بتاريخ 16 يناير 2019 .


السياسة في اليمن شأنها شأن الحرب, فكلاهما وجهان لعملة واحدة , تعد مشاريع خاصة للطبقات السياسية ,والعسكرية.الميليشاوية في اليمن وجدت طريقها كجريمة عابرة للحدود ,مستفيدة من تنامي المشاريع الخاصة, التي تم تدشينها على حساب كرامة ,ومعيشة وازدياد ,معاناة الشعب اليمني.

YEMEN COAST FOR DEVELOPING

المشاريع المتوحشة في اليمن.

1 .مشروع القبيلة : خيل للبعض بأن القبيلة تحولت الى مدنية, لكن الثابت تحول القبيلة الى أسوأ طور وصلت اليه ,وهو القبيلة ذات إيديولوجيا متوحشة .

2.مشروع الانقلاب: يمتلك استراتيجية نحكمكم بالفقر ,والجهل, والكذب, والتجويع, مالم سنقتلكم.

3.مشروع الطبقة السياسية: جنت المكاسب من الأزمة اليمنية, والحرب الأهلية ,وخصوصًا من تولوا المناصب ,و تصدرت مشاهد المنابر الإعلامية, والحقوقية .

4.مشروع انفصال جنوب اليمن: يختار توقيت انتهازي ,ولايمتلك رؤية استراتيجية ,بقدر مايعد امتداد للمشاريع الثلاثة السابقة, كون الطبقات السياسية الجنوبية متواجدة, وتمتلك تشبيك, واتصال مع الانقلاب ,والقبيلة ,والسلطة الشرعية ,والتي تتصدر مشهد الطبقات السياسية المتوحشة.

5.التدخلات الخارجية المشروعة ,والغير مشروعة " المشبوهة"

طبقات سياسية تتبنى مشاريع للتدخلات الغير مسئولة  ,في مستقبل ,ومصلحة الشعب اليمني ,فتارة تنعت التدخلات بالاحتلال, فيحين ذاتها الأصوات جزء من الفشل الحاصل في اليمن ,وتارة تقف دومًا ضد تنمية الساحل, بالشراكة مع الغير ,ترفض استحداث مواقع أمنة بالشراكة مع الرساميل المبتكرة, وهكذا دواليك.توحش سياسي ضد كل مايقود لخلق فرص عمل للشعب اليمني ,وتنمية صناعية وزارعية..الخ.

المشاريع المتوحشة لم تتوقف عند نعت التدخلات القانونية , والشرعيةفي اليمن بأنها احتلال, بل تم تميع المطالب الشعبية الصرفه, واستبدالها  بأخرى بناء نقاط خلافات اقليمية.فيها لم يتم التركيز عاى  المسكن, والغذاء ,والدواء ,والأمان , والاستقرار بل جعلت كل هذه الاساسيات عدم, لتكون فاتورة مستحقة الدفع من الشعب اليمني.

TO TYPES OF PROJECTS IN YEMEN

ليس هناك من حلول معيشية, وتنموية بقدر ماهناك عهر ,وابتذال سياسي نشط ,يتماشى مع نشاط لوبيات الفساد ,والاتجاربالسلاح ,ومعها تم جعل كل تدخل في الشأن اليمني ,لايخدم الشعب اليمني إلا في حدودة الدنيا.لم يتركوا لكل من يريد تنمية البلد بأي نفس كان , سواءًا كان من الداخل, أو من خارج الحدود, أو من وراء البحار, و المحيطات.ليس لهم من بصمات غير الفوضى ,والمكايدات ,وحتى المراقبة بصمت لايمكن أن يقدموها لهذا الشعب.


poverty in Yemen

نقطة اللاعودة بين أمرين أحلاهما مر, فإما يبقى الشعب بلا خدمات ,ولامساكن, ولاغذاء ,أو دواء, أو يقبل بالاستبداد السياسي, والميليشاوي ,والعسكري.

اليمن مرشحة للانفجار الاجتماعي .

لماذا?

YEMEN IN CRITICAL POINTS AT THIS MOMENT

1.تم تعمد ,وضع بديل غير مقبول شعبيًا , ليكون القبول بالمتاح ,هو الحل المفروض القبول بة.

2.البعض يمن على الشعب اليمني ,بأنه قدم التضحيات, وكان المخلص في توقيت ما, لكن لم يدرك بأن كل بيت في اليمن أصبح بيت عزاء, وجعل من كل بيت مشرد, وجعل من كل طفل بلاهوية ,ولامستقبل .

3.تدوير لذات الوجوه التي لم تمتلك ماتقدم غير تصعيد للفاشلين, وفشل مغلف بنجاح ,وهي ذاتها العقليات التي لم تستطيع حماية نفسها ,فكيف يكون بمقدورها حماية شعب, ناهيك عن مجاميع ,وجوقة إعلامية غادرت اليمن منذ سنوات , ولم تعد تمتلك إلا تقديم مشاريع فوضوية ,ومكايدات سياسية دومًا على حساب استقرار, ومعيشة الشعب اليمني.

4.استمرار الوعود الكاذبة ,والضحك على الشعب ,وخصوصًا طبقة المعلمين, التي يتم المتاجرة ,بمعناتها بشكل مقرف ,ومقزز ,في ذات الوقت. ففحين جماعة الحوثي تدفع الأموال لمنتسبي المراكز الصيفية ,ذوي الإجندات الطائفية, نجد بأن منظمة اليونسيف ,ومن ورائها الداعمين تبشر بوعود كذوبة ,تتنافى مع أبسط القيم الأخلاقية, فكون كشوفات المعلمين 2014 تم استخدامها في دفع الرواتب لدفعة وحيدة في عهد حكومة بن دغر من أجل استصدارالقرار الأممي 2216  ببروباغاندا حكومية أممية.


Creative Chaos

حتى المساعدات العينية ,تتحاشى تقديم نفسها بشكل نقدي, نظرا لوجود مقاولون بالباطن, وسماسرة توريدات, وعمولات لتكون النتيجة النهائية, زيوت ,وحبوب, وسكر وغيرها من المواد الغذائية مجهولة المنشأ ,لكنها تحمل logo " لوجو" المنظمة , أو البرنامج المشرف على تقديمها.

نقطة اللاعودة في اليمن.

ثنائية الوصول, والحفاظ على السلطة بالدم , تنائية سفك الدماء ,والحرب الأهلية. متلازمة المتاجرة ,بمعاناة الشعب لتستمر في الحكم, فذات السيناريوهات من سنة 2011 , فهناك من يدفع بالأبرياء في مظاهرات ذات بروباغاندا وطنية, لتكون النهاية الوصول للسلطلة , ليقابلها ثورات مضادة تقوم على افتعال الأزمات, وشن الحروب, للتحكم بالشعب ,والبقاءفي السلطة ,وهكذا دواليك.

لم يتم خلال أربع سنوات من الحرب الأهلية ,تأمين المجتمع في مجالات الأجور, والمسكن ,والغذاء ,والدواء, والأمن ,والاستقرار ولم تشهد المناطق الساحلية أي مناطق تطوير عقاري, وبنى تحتية ليتم اعدادها كمواقع أمنة.

لاتزال اليمن مستنقع تتنامى فيه مشاريع الطبقات السياسية ,ولوبيات الفساد ,والميليشيات المسلحة, والجماعات الإرهابية, والهدف الموحد فرض السيطرة على الشعب اليمني بالسلاح ,والسياسة, والايديولوجيات المتطرفة, والتجويع, والتشريد ونشر ثقافة الموت.


Hadhramout

نقطه اللاعودة فيها يتم تدمير الإنسان, والاقتصاد, وإعطاب عجلة التنمية, فيها شوهت الخدمات من إمدادات الطاقة ,ولوثت المياة الصالحة للشرب, وتم إضعاف مقاومات الإنسان الصحية ,والنفسية ,والمعنوي, تم فيها تصعيد الفاشلين, والجاهلين والمجرمين على حساب المثاليين, وذوي العقول الفاضلة والسمات الرشيدة.


  • 2

   نشر في 27 ديسمبر 2018  وآخر تعديل بتاريخ 16 يناير 2019 .

التعليقات


لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم

















عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا