"هراء" - مقال كلاود
 إدعم  المنصة   
makalcloud
تسجيل الدخول

"هراء"

" ان الأنسان النائم تغيب عنه كل حواسه و يكون ميتا "

  نشر في 22 غشت 2019 .

" هراء "

لطالما ترددت هذه الكلمة على اسماعنا نحن الاطفال في المرحلة الابتدائية..وللحقيقة – انا واحد من بين اولئك الاطفال الذين لم نفهم كنه هذه الكلمة ولا مضمونها ولا معناها.. اتذكر عندما سمعت هذه الكلمة لأول مرة كان ذلك في الصف الرابع الابتدائي من فم احد الاساتذة – وللحقيقة لا اذكر اسمه – فقد كان استاذا تحت التدريب مر علينا لتطبيق مشروعه وكاننا فئران تجارب - و بالرغم من انه ليس شريفاً - كان حينها يتحدث عن الهراء اليومي الذي يحدث في العالم العربي والاسلامي وكاني به يتنبأ بالمستقبل حيث قال:

" ما يحصل الان لنا كعرب ومسلمين ليس الا مجرد هراء "

أعتقد أنني ممن لا يؤمنون بالطاقات العالية , القوى الخفية , الوحوش الضارية التي لا يراها سوى المختارون , العنقاء , ابو رجل مسلوخة , الغول...و ارى ايضاً بأنه من صعب اقناعي بالحقائق و التي مهما غدت ان تكون , و لأُثّبِت ذلك اريدُ البوح بأنني لم اصدق ان ظهور الهلال و البدر ليس سوى ظاهرة كونية طبيعية , إلا في سنٍ متأخرة , حيث ان جدتي - رحمها الله - ارادت مني حقاً ان اصدق و اصدق و لا افعل غير ان اصدق ان الهلال هو بدر اكله ثعبان طائر , و هذا ما قمت بفعله في الواقع , إلا انني الأن بدأت اتشكك حول حقائقي الصماء هذه ..

و ما استطعت استدراكه بواسطة وكالات الأنباء العالمية المتميزة بجلب كل ما هو ليس مهم

( راجعوا نشرات الأخبار في شتى الفضائيات أيها كانت وستفهمون ما اعني ) , ان هذا العالم ليس سوى قرية الصغيرة لا يتعدى حدود منزلي و لكن حين اقلب جهاز تلفازي القديم ارى من خلال القنوات الشهيرة ان هذا العالم في حالة نزاع مستديم ..نزاع ديني وعقائدي, اضافة الى كونه نزاعا حول الثروات الطبيعية .. و لذلك و بعد ثلاثون ثانية اطفئ جهاز تلفازي سريعاً

( ثمان وعشرون ثانية للتشغيل و ثانيتين للإطفاء و ما بين ذلك ضجر كبير )

فبعدما امتلأ هذا العالم بأخبار +18 , ليس هنالك ما يدعو للغرابة فمن منا يرغب ان يرى ابنه أو اخاه الأصغر سلسلة من المجازر و المذابح و ضربات المدافع و طلقات الرصاص ؟!

"حال العالم اليوم,المجرم مختل عقليا حتى يثبت اسلامه, فان ثبت اسلامه اصبح ارهابيا منظما"

اذكر, عندما كنت شابا يافعا, ماحدث في المسجد الابراهيمي في مدينة خليل الرحمن..عندما دخل – كما يدعون – مختل يهودي وقت صلاة الفجر الى المسجد واطلق النار على الساجدين..وتوالت المجاز ضد المسلمين تحديدا والعالم ينظر بعين عوراء..ينددون , يشجبون , ثم ينام العالم ليله الطويل..توالت سلسلة افلام الحركة في العالم " ضد المسلمين" فقط ضد من يقول " لا اله الا الله , محمد رسول الله" حتى وصلت الى مجزرة نيوزلندا , والتصريحات كالعادة " مختل عقليا" لكن هذه المرة هو متطرف مسيحي حاقد على الاسلام والمسلمين..

"اليهود والنصارى , وجهان لعملة واحدة"

والسؤال : لماذا لا تحدث هذه المجازر من "مختلين" في المعابد اليهودية او حتى الهندوسية والبوذية او الكنائس المسيحية او او او..ام ان الاختلال العقلي هو فقط مبرمج للمساجد وضد المسلمين؟؟!!

لا اعلم كيف ؟! .. حاولت ان أُحَاكي طُرق المحترفين في القتل بدقة متناهية ,فدخلت الى احدى العاب الكمبيوتر التي شوهت افكار شبابنا واطفالنا..وجدتهم يبدعون في ابتكار طرق القتل وسفك الدماء..من خلال السيطرة على عقول ونفسيات الشباب والاطفال ومن ثم التحكم في تصرفاتهم ثم توجيههم لافعال مشينة..

"واذا بي اترك حلمي السعيد لابصر كابوساً جحيمياً "

نعم , امسكتني متلبساً و فوق ذلك كنت احاول محاكاة المبدعون في فنون الاجرام.. وماذا ؟

"فكرة الطفل - حول العالم- الوردية المبهرجة بألوان الطيف السبعة اظنها فكرة جميلة يجدر بنا ان نحاول الحفاظ عليها لفترة اطول ربما لما بعد سن العاشرة على الأقل ..لا غرس بذور الكراهية والانتقام وابتكار فنون القتل والاجرام"

طبعاً لا اود ان اخوض في تفاصيل طرق العلاج الأخوية السليمة للمشكلة , إلا انني كنت فقط ارغب ان اعلم كيف فعلها ؟ و أتذكر مقولة لاحدهم كان نصها:

" ان الأنسان النائم تغيب عنه كل حواسه و يكون ميتا "

ليس هناك ما يدعو للخوف , فكل ما يحصل في العالم ضدنا كعرب ومسلمين ما هو الا مجرد تهديد اخوي ودي ليس إلا ..وطرق علاج " فقط " لمختلين في تلك البلدان ..فممارسة القتل والتدمير ليست الا طرق تنفيس لاولئك المختلين " وهي احدى خطوات العلاج " ليصبح بعدها انسانا سويا صالحا"

اعتقد من يقوم بهذه الاعمال – ههههههه- قد تلبسه جني , مجرد جني, فلماذا نلومه..الجني جعله مختل عقليا..لكن , هل الجن ايضا يكرهون المسلمين..ما معضلتهم الازلية معهم؟؟

بعض من الجن فقط ... مجرد جن ؟! - طبعاً انا هنا لا انكر وجود الجن و لا يمكنني ان اثبت كرههم لنا ايضاً , فقط لنكون على وفاق ..و من ذلك يوم وحقائقي الصماء في اضطراب شديد و لا اعلم حتى متى ستستقر يا ترى ؟

تساقط بعض الشعر من مقدمة رأسي, فزعت كثيرا.. و اعتقد ان ذلك هو السبب لكون شعر راسي خفيف, و لكنني اصدق بأن الهلال بدر اكله ثعبان طائر و اصدق بوجود كل الخزعبلات اعني الأِشياء المرعبة فائقة القوة , فقط ليعود شعري و سأصبح مُصدقاً جيداً بالفعل .. !

ما هذا الهراء ؟

طفح الكيل حقاً !


  • 8

  • DALLASH BAKEER
    سلام على اكتفائي القرب من أحد، سلام علي وعلى اكتفائي ، أصبحت افضل صداقة الكتب ، فهي تعط دوما ولا تطلب شيئاً.. اصبحت أبحث عن الحقيقة في أفواه المواقف..
   نشر في 22 غشت 2019 .

التعليقات

Ahmed Mahmoud منذ 7 يوم
مقال ممتع بالفعل ذو أبعاد كبيرة ... و يبدو أنني سأتبعك أستاذي و أصدق" بأن الهلال بدر اكله ثعبان طائر و اصدق بوجود كل الخزعبلات اعني الأِشياء المرعبة فائقة القوة , فقط ليعود شعري و سأصبح مُصدقاً جيداً بالفعل " ...سأفعل لعله دواء تساقط الشعر الذي لم يكتشفه أطباء اليوم.
دام قلمك الراقي أيها المبدع
2
DALLASH BAKEER
دام حضورك الراقي
أجدت التعبير أخي العزيز
1
DALLASH BAKEER
تحياتي اختي الفاضلة ..اسعدني مرورك اختي
أحسنت في اختيار الموضوع .فعندهم يقولون مختل عقليا وحين يكون مسلما يقولون ارهابي هذا مما راقني في المقال أعجبتني معالجتك لهذه النقطة بالذات .. جميل وفقك الله.
1
DALLASH BAKEER
فعلا يكيلون بمكيالين.. سعيد بمرورك اختي الفاضلة
>>>> منذ 3 شهر
مقال ممتع... و نهايته أكثر... تحياتي
1
DALLASH BAKEER
مرورك اروع أضاف الكثير سلمت اختي

لطرح إستفساراتكم و إقتراحاتكم و متابعة الجديد ... !

مقالات شيقة ننصح بقراءتها !



مقالات مرتبطة بنفس القسم













عدم إظهارها مجدداً

منصة مقال كلاود هي المكان الأفضل لكتابة مقالات في مختلف المجالات بطريقة جديدة كليا و بالمجان.

 الإحصائيات

تخول منصة مقال كلاود للكاتب الحصول على جميع الإحصائيات المتعلقة بمقاله بالإضافة إلى مصادر الزيارات .

 الكتاب

تخول لك المنصة تنقيح أفكارك و تطويرأسلوبك من خلال مناقشة كتاباتك مع أفضل الكُتاب و تقييم مقالك.

 بيئة العمل

يمكنك كتابة مقالك من مختلف الأجهزة سواء المحمولة أو المكتبية من خلال محرر المنصة

   

مسجل

إذا كنت مسجل يمكنك الدخول من هنا

غير مسجل

يمكنك البدء بكتابة مقالك الأول

لتبق مطلعا على الجديد تابعنا